النائب محمد نوح: ما الغاية التربوية من حذف دروس وإضافة أخرى؟

سواليف: غيث التل

تساءل النائب الدكتور محمد نوح القضاة عن الغاية التربوية من حذف دروس واضافة دروس أخرى قائلا انه بات يشعر بنوع من الخلل في فهم هذه القضية
وقال القضاة خلال ظهوره عبر فضائية سكاي نيوز ان الأردن أن الأردن يسعى دائما إلى التطور ويسعى دائما إلى الأفضل في جميع المجالات.

ورفض القضاة وصف المناهج الأولى بالمتطرفة قائلا إنها وعلى العكس كانت تحتاج لجرعة دينية زائدة حتى يستوعب الناس هذا الدين العظيم.
وفي رده على سؤال من اين جاء التطرف إذا كانت المناهج لا تدعوا له؟

أجاب موضحاً اننا في الأردن لدينا ثلاثة محركات للفكر (الإعلام، والتعليم، والمسجد) وهذه الثلاث محاور هي التي تصنع ثقافة المسلم واي قصور او خلل في هذه الأطراف الثلاثة سيؤدي بالضرورة إلى وجود خلل في التفكير والسلوك وخلل في الأداء

اقرأ أيضاً:   المرصد الأورومتوسطي : لا مبرر لاستمرار العمل بقانون الدفاع في ظل تحسّن الوضع الوبائي بالأردن

ونوه إلى اننا في الأردن نبحث ونسعى إلى التطوير دائما ونؤيد وزارة التربية التي تريد التطوير ولكن يجب علينا ان نبحث عن أمرين:
الأول : ماهي الغاية من حذف جمل ووضع جمل أخرى
والثاني هو ضرورة ان يؤخذ موضوع التطوير في مناهج الدين أو اللغة العربية او الثقافة الاجتماعية بنوع من التحسس حتى لا نثير الناس علينا ونصل للفهم الخاطئ

واحتج القضاة على الادعاءات التي يطلقها البعض بانتشار الفكر الإرهابي بين نسبة كبيرة من الشباب الأردني.
قائلاً اننا في الأردن لدينا أكبر نسبة تعليم في العالم العربي ونحن البلد رقم 1 الذي يخرج طلاب الشريعة وفي الأردن 32 جامعة و6 آلاف مسجد و12 الف حافظ لكتاب الله وليس لدينا الصورة القاتمة التي يحاول البعض رسمها مؤكداً ان الأردن يخلو من الجرائم الإرهابية عموماً

اقرأ أيضاً:   البلبيسي : لا تراجع عن الاجراءات التخفيفية ولا التعليم الوجاهي

وأشار إلى انه لا يؤمن بالأرقام التي تصدرها بعض المراكز والمتعلقة الشباب الأردني وميوله نحو الإرهاب مؤكداً ان الواقع مختلف كلياً عن هذه الأرقام ومستشهداً بفترة عمله وزيراً للأوقاف والشباب حيث كان يخالط الشباب على ارض الواقع والواقع لا يمثل تلك الأرقام اطلاقاً.

وأوضح القضاة ان ما أثار حساسية الناس هو ان أي تعديل له مساس بالشرع الإسلامي يجب ان يعامل بمعاملة فيها خصوصية ويجب ان يتم إعلام الناس بالتعديلات وتوضيحها قبل الإقدام عليها

اقرأ أيضاً:   في الذكرى العاشرة لصفقة شاليط.. “كتائب القسام” للأسرى: موعد حريتكم اقترب

وبين انه تحدث مع وزير التربية والتعليم واخبره ان الوزراء صدورها ومكاتبها مفتوحة من اجل أي تعديل يأتيهم من الميدان وانهم يجمعون الملاحظات وان الطبعة الحالية هي تجريبية.

وختم القضاة الحديث بالتأكيد على تقديره لموقف الشعب الأردني عندما تحرك رافضاً المساس بالمناهج كما قدر موقف وزير التربية الذي استجاب واستقبل كل الملاحظات الواردة له.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ان غياب العدالة في اي مجتمع و الظلم هو الذي يؤدي الحقد و الكره و الذي بالتالي يتحول الى العنف و يمكن ان يتحول الى ارهاب ، و يجب توفر الفقر و عدم سيادة القانون .

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى