والد الطفلة غنى لسواليف: أريد حق ابنتي..”فيديو

سواليف: غيث التل

طالب والد الطفلة “غنى” التي توفيت في مستشفى الأميرة رحمة بمدينة اربد مسؤولي وزارة الصحة والحكومة الأردنية محاسبة المخطئين في تشخيص حالة ابنته مما أدى لتأخر علاجها وانفجار الزائدة الدودية داخلها وهو ما تسبب بوفاتها.

وحسب والد الطفلة فإن تشخيص الأطباء في مستشفى الأميرة رحمة كان بأن ابنته تعاني من التهاب مسالك بولية وتم منحها العلاج على هذا الأساس في أكثر من مراجعة له إلى المستشفى قبل ان يكتشف أحد الأطباء ان الزائدة داخل جسمها هي سبب مرضها وألمها.

اقرأ أيضاً:   8 وفيات و 1075 إصابة بفيروس كورونا اليوم الاثنين / تفاصيل

ووفق ما اكد والد الطفلة لموقع سواليف فإن عدم وجود طبيب اختصاص تسبب في تأخير العملية رغم سوء حالة ابنته مؤكداً ان أي من أطباء الاختصاص لم يقم بتشخيص الحالة وان جميع المعالجين كانوا من الأطباء المقيمين مرجعاً سبب وفاة ابنته إلى خطأ التشخيص أولاً والتأخر في اجراء العملية الجراحية ثانياً بسبب عدم وجود طبيب اختصاص داخل المستشفى.

اقرأ أيضاً:   الرياطي .. الحكومة تخرق الشروط الصحية لأجل إقامة حفلات غنائية في العقبة

واكد والد غنى لموقع سواليف بأنه سيقوم بتسجيل شكوى رسمية لدى القضاء الأردني يوم غد الخميس لمحاسبة كل من كان سبب في زهق روح ابنته ذات الخمسة أعوام.

ولم تعلن وزارة الصحة لغاية الآن عن اتخاذ أي اجراء او فتح أي تحقيق للتأكد من أسباب وفاة الطفلة غنى في مدينة اربد

اقرأ أيضاً:   اولياء أمور لسواليف :مخاوف من ارتفاع اصابات كورونا في المدارس في ظل غياب الفحوصات العشوائية

وتعذر على موقع سواليف الإتصال مع وزير الصحة الدكتور فراس هواري للاستفسار عن الإجراء المتبع في هذه الحالة من قبل الوزارة ذلك كون الوزير لا يجيب على هاتفه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى