هل تصل ايران الى غايتها النووية؟

هل تصل ايران الى غايتها النووية؟

د. محمد جميعان

تناقلت الاخبار مرارا، واسهبت حول مدى، ومتى تمتلك #ايران قنبلتها النووية، وكل المؤشرات بانها على بعد اسابيع وربما اشهر قليلة للوصول لذلك،،

الغرب الذي وقف الى جانب المؤسس الخميني، ومن باريس غادرت طائرته الى طهران، حيث اندلعت #الثورة، في حين منعت طائرة الامبراطور الشاه في حينه من الهبوط،ولم يجد سوى مصر، ليكون لاجئا هناك حتى وفاته،،

الغرب ذلك يفضل ايران #نووية على ان يوجه لها ضربة قد تؤدي الى سقوط نظامها ” الثوري المذهبي” الذي يشكل حالة توازن، بل واعاقة للسنة من امتلال قوة قد تشكل تهديدا للمصالح الغربية،،

اسرائيل المرعوبة التي تسكنها هواجس وجودية، تصر على منع ايران من الوصول للسلاح النووي، ولو ادى ذلك الى ضربات متتالية، اوهجوما حاسما، حتى لو ادى ذلك الى سقوط نظامها، الذي يحرص الغرب على ادامته للاعتبارات الاستراتيجية التي اشرنا لها..

امريكا تقف في منتصف الطريق، اوتحمل العصا من المنتصف، فلا هي تريد اغضاب اوروبا، باضاعة الغاية الاستراتيجية من وجود ايران في المنطقة، ولا هي تريد ان تفرط باي تهديد وجودي لاسرائيل، لذلك تحاول كسب الوقت عبر طرح الحوار والدبلوماسية سبيلا لتحقيق منع ايران من تحقيق غايتها،،

ايران ادركت اللعبة مبكرا، من اجل الوصول الى غايتها النووية، عبر اشعال حروب بالوكالة ، واشعار الغرب وامريكا بانهم الاقدر على تحجيم السنة، من خلال اشغال الانظمة الرسمية التي قد تشكل تهديدا للمصالح الغربية والامريكية في حروب ومناوشات عبر جماعات تابعة لها في المنطقة،،

في خضم هذا المعترك، تتقدم ايران على انغام الدبلوماسية الامريكية، لتصل تسللا الى غايتها النووية، وما بعدها من مشاريع تظهر في حينه..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى