هذه حقيقة الضابط الذي بكى أمام السيسي بحفل أكتوبر (شاهد)

سواليف

كشف #صحفيون وناشطون عن #حقائق بشأن #اللواء#سمير_فرج”، الذي كان قائدا لكتيبة ضمت رئيس النظام المصري، عبد الفتاح #السيسي.

واحتفى السيسي بـ”فرج”، وصدّره خلال احتفالات بذكرى الانتصار في #حرب #أكتوبر، وتبادل الرجلان “الإطراء”، والحديث عن “بطولاتهما”، لكن ناشطين استذكروا تورط اللواء بقضايا #فساد، أدت بالفعل إلى حبسه.

اقرأ أيضاً:   تحذير للأردنيين في السودان

وتداول ناشطون، أخبارا من صحف محلية، تعود إلى نيسان/ أبريل 2011 (عقب الثورة المصرية)، تتضمن قرار النيابة العسكرية المصرية، حبس “فرج”، على ذمة التحقيقات، لاتهامه في #قضايا #فساد.

https://gate.ahram.org.eg/News/62778.aspx

حبس سمير فرج 15 يومًا على ذمة التحقيقات لاتهامه فى قضايا فساد

وتعود وقائع هذه القضايا، إلى تقديم عدد من المواطنين بمحافظة الأقصر (جنوب البلاد)، بلاغات تتهم “فرج” بالفساد المالي وإهدار نحو مليار جنيه (63.7 مليون دولار)، وإسناد مشروعات بالأمر المباشر لبعض رجال الأعمال بالمحافظة خلال فترة توليه منصب المحافظ (2009-2011).

اقرأ أيضاً:   النقابات المهنية تدين كافة أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني

ولم يعلم حتى الآن مصير القضية.

واحتفى “فرج” بالسيسي بشكل خاص لإطاحته بـ”حكم الإخوان” على حد تعبيره، وهو ما قال صحفيون إنه موقف طبيعي من قبل شخص قادته العدالة إلى السجن بعد ثورة يناير 2011. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى