مقتل طفل وإصابة شقيقه على يد والدهما في الأردن

سواليف – #واقعة #مؤلمة تضاف إلى #مسلسل #الجرائم التي هزت الشارع الأردني، لكن المفجع في الأمر أن الضحيتين طفلان والفاعل “أب”.

وفي التفاصيل، فإن طبيبا يعمل في مستشفى البشير قال في منشور له عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “الآن وأثناء بداية جولتي على على مرضانا. تلوث هذا الصباح المشؤوم بلؤم البشرية وقساوة القلوب المتعفنة. جولة صباحية لن أنساها. امتزجت بآهات ذلك الطفل ذو الـ 4 أعوام. بدأنا معاينته. وجه ملائكي مليء بالرضوض والكدمات والقسوة والتعذيب وكسور في الجمجمة. اعتقدت كغيره من الحالات أنه سقوط من مرتفع أو حادث أو ما شابه. بسؤالي عن السبب أجابت الممرضة ما يلي: هذا يا حرام منهنه من الضرب والتعذيب على إيدين أبوه أو أمه لسا مو مبين وبحققو معهم. لا مو بس هيك أخوه أبو الـ 9 أشهر مات من الضرب كمان. أقسم بالله العظيم داخلي الآن مليء بكل ما في الأرض من انتقام. وأكاد لا أقوى على حمل جسدي والوقوف. فالمشهد أكبر مما نستطيع تحملا وحرقة!”.

اقرأ أيضاً:   والد الطفلة غنى لسواليف: أريد حق ابنتي.."فيديو

وخلال متابعة صحفية قال مصدر طبي، إن الطفل الأول البالغ من العمر 9 أشهر وصل إلى أحد مستشفيات العاصمة عمان متوفيا، وأن الآخر أسعف إلى مستشفى البشير.

وحول الحالة الصحية للطفل البالغ من العمر 4 سنوات، أوضح المصدر أنه يعاني من كسر بالجمجمة وتجمع سوائل في البطن، لافتا إلى أنه يخضع للمراقبة الطبية، خوفا من أن يكون لديه نزيف.

اقرأ أيضاً:   قرار مرتقب بشأن دوام طلبة المدارس الاسبوع القادم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى