متقدمون لرئاسة الأردنية يتهمون مجلس الامناء بالظلم وغياب المهنية

سواليف
احتج مجموعة من المتقدمين لرئاسة الجامعة الأردنية في رسالة وجهوها لرئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز على اجراءات مجلس أمناء الجامعة لإختيار رئيس للجامعة ووصل سواليف نسخة منها .

ووصف المحتجون إجراءات مجلس الأمناء وقراراته بـ”الغامضة” وغير المفهومة، مؤكدين أن مثل هذه الإجراءات والقرارت جعلت معظم المتقدمين يشعرون بالجور وغياب المهنية وفقدان الشفافية.

اقرأ أيضاً:   تغييرات تطال رؤساء جامعات .. وترشيح د. عبيدات للأردنية

وقالوا برسالتهم ” إن هذه الإجراءات اضطرت بعضنا الى التواصل مع معالي وزير التعليم العالي شخصياً بصفته الجهة الأولى والرئيسة المخولة لتصويب الخلل وإعادة الامور إلى نصابها الصحيح”.

واضافوا “في ظل الاختلالات والغموض الذي رافق عملية اختيار الاسماء الثلاثة المرشحة لرئاسة الجامعة الاردنية ، ووأداً للفتنة التي خلفتها معايير افضلية التخصصات العلمية على الانسانية؛ وتخفيفاً من حالة الاحتقان التي اصابت مئات الاساتذة في الجامعة الاردنية وربما غيرها، ودرءاً لانخفاض الروح المعنوية والالتزام الوظيفي لهؤلاء الاساتذه؛ فإننا نطلب من دولتكم التكرم بالأمر بتصويب الإختلالات، وإجراء ما ترونه مناسباً لإعادة النظر جذرياً في هذا الملف الذي اصبح موضع تندر ينقص من هيبة التعليم العالي في الأردن”.

اقرأ أيضاً:   11 وفاة و 990 إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الاثنين / تفاصيل
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى