لمسةُ بطريقة صوفية


لمسةُ بطريقة #صوفية. ….

شعر: محمد علي الفراية

رأيتكَ -ليلاً- وقلبي معك
وآخر طيفٍ غدا أوّلُكْ
.
وأبهرتني فيكَ حتّى سألتُ
أتحملني أنتَ أم أحملُكْ؟
.
وقد كنتُ ارفض كل #الأنام
وقد كنتَ عيني التي تدمعك
.
وكنتَ بقلبي تُزهر حتى
أتيتَ ليحصدني منجلك
.
فمن يُبرِئ #الروح حين يموت
#طبيب #القلوب الذي أبرأك
.
وإن متُّ يوماً ولستُ اراك
سألتُ الإله الذي ابدعك

اقرأ أيضاً:   بيتنا ... هو عالمنا
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى