الاصابات
746٬480
الوفيات
9٬662
قيد العلاج
6٬633
الحالات الحرجة
470
عدد المتعافين
730٬185

روان: أتلقى تهديدات تطالبني بإسقاط حقي الشخصي- فيديو

سواليف
وسط تفاعل واسع لقضیتھا في أوساط الرأي العام، روت مقیمة الجراحة العامة، الدكتورة روان أسعد، تفاصیل تعرضھا للاعتداء أثناء أدائھا لعملھا في مستشفى الأمیر حمزة الخمیس الماضي، في وقت حملت نقابة الاطباء على الحكومة ووزارة الداخلیة، متھمة ایاھما بـ“التقصیر“ بحمایة الكوادر الطبیة، وھي تھمة رفضتھا وزارة الداخلیة رسمیا امس.
الطبیبة روان، ذات الـ27 ربیعا، قالت من على سریر الشفاء امس، إن یومھا بدأ بشكل طبیعي أثناء قیامھا بعملھا الخمیس، لتتفاجأ بوصول حالة لطوارئ المستشفى لمریض كبیر بالسن، وبرفقتھ عدد من أفراد أسرتھ، وعندما طلبوا منھا إیجاد سریر للمریض بالعنایة المركزة، بینت لھم أنھ لیس ھناك أسرة فارغة بالمستشفى، وأنھا ستحاول الاتصال بالقسمى المسؤول عن الأسرة لإیجاد حل“.

اقرأ أيضاً:   #غاز_العدو_احتلال توضح لسواليف حول بلاغها للنائب العام ضد الحكومات / فيديو

وأوضحت انھ وفي خضم عملھا، قامت إحدى مرافقات المریض وبعد انتظار، بتوجیھ شتائم لروان ولأسرتھا، وتلفظت بألفاظ مسیئة لھا، ما دعاھا للاتصال بأمن المستشفى طلبا للحمایة من أي تطور یمكن أن یصل لحد الاعتداء“.

ولفتت إلى أنھا وأثناء محاولة تھدئتھا لمرافقة المریض، توجھ شاب نحوھا ولكمھا على وجھھا وأنفھا، ما جعلھا تترنح وتسقط أرضا غارقة بالدماء، وأصیبت على أثرھا بنزیف داخلي في منطقة الأنف، ما اضطرھا للبقاء تحت المراقبة بالمستشفى.

اقرأ أيضاً:   الانقلاب الصيفي يبدأ يوم الاثنين مع اطول نهار خلال العام

(الغد)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى