تفاصيل جديدة حول الاعتداء على حافلة في البتراء

سواليف
كشف مصدر في جمعية الادلاء السياحيين الاردنية عن سبب حادثة اطلاق النار على مركبة نقل الادلاء السياحيين في البتراء اليوم السبت.

وقال المصدر إن الاعتداء وقع على خلفية خلافات سابقة بين سلطة اقليم البترا والمجتمع المحلي حول حافلة نقل الادلاء السياحيين المملوكة للسلطة، والتي يريد عدد من ابناء المجتمع المحلي ان تكون تبعيتها لهم للاستفادة من دخلها.

وبين أن هذا الاعتداء ليس الاول على ذات الحافلة، حيث اوقفها ابناء المجتمع المحلي عدة مرات، وكان يتم الاعتداء بالالفاظ، الا انه لاول مرة تتعرض لاعتداء مسلح.

اقرأ أيضاً:   وصول 9 حالات تسمم جديدة إلى مستشفى جرش الحكومي

وأوضح ان المركبة تعمل على نقل الادلاء السياحيين من مركز المدينة في وادي موسى الى البتراء.

من جهته أكد رئيس جمعية الادلاء السياحيين رائد عبدالحق أن ابناء المجتمع المحلي يستفيدوا من دخل هذه الحافلة، حيث يقسم دخلها الى ثلاثة اثلاث، تذهب لجمعية الادلاء في البترا والمجتمع المحلي وثلث للمصاريف التشغيلية للحافلة.

من جهة أخرى قال مصدر مسؤول في سلطة مفوضية البترا إن حافلة الركاب التي تعرضت لإطلاق نار كانت فارغة، وأضرارها مقتصره على تحطيم الزجاج الخلفي.
وقال المصدر إن المعلومات الأولية تشير إلى وجود خلافات شخصية بسبب قرار اتخذته المفوضية بنقل الأدلاء عن طريق حافلاتها، هو الأمر الذي اعترض عليه بعض الأشخاص الذين كانوا يعملوا بهذه المهمة.

اقرأ أيضاً:   عينات من "سيل الزرقاء" للتأكد من سبب تسمم مواطنين في عجلون وجرش

وبيّن المصدر أن الحافلة المعتدى عليها تابعة للسلطة ومخصصة لنقل الأدلاء فقط، ولم يكن فيها ركاب أثناء الاعتداء.

واعتدى مجهولون على حافلة تابعة لسلطة مفوضية البترا صباح السبت، وفق مصدر أمني وأشار المصدر إلى أن الحافلة كانت خالية من الركاب، وقت وقوع الاعتداء.

وأصدرت مديرية الأمن العام بيانا، على لسان ناطقها، أوضحت فيه أن بلاغا ورد ظهر اليوم بتعرض مركبة (حافلة) خالية من الركاب تابعة لمفوضية سلطة اقليم البتراء لاطلاق عيارات نارية من قبل شخص مجهول.

اقرأ أيضاً:   تحويل 40 مصابا بكورونا من مستشفى إلى آخر في عمّان بعد نقص للأكسجين

وكشفت أنه نتج عن الحادثة اضرار مادية بالمركبة، وفتح تحقيق بالحادثة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى