تبادل اتهامات بين الغذاء والدواء والنقابات حول نفاد الدواء

سواليف – رصد – فادية مقدادي

حذر #نقيب #الصيادلة زيد #الكيلاني، يوم أمس الاثنين، من #كارثة #حقيقية تقترب من #الأردن، نتيجة بدء #المخزون #الاستراتيجي من #الأدوية بالنفاذ.
واعتبرت تصريحات الكيلاني رسالة للحكومة لإدارة الملف بجدية، وتسديد بعض المستحقات المالية المترتبة عليها للقطاع بقيمة 160 مليون دينار.

من جهته وفي تصريحات صحفية ، وصف مدير عام مؤسسة #الغذاء والدواء الدكتور نزار #مهيدات، تصريحات نقيب الصيادلة، بأنها تهز ثقة المواطن بالأمن الدوائي و #جريمة #كبرى.
بدوره أبدى رئيس #مجلس #النقباء المهندس أحمد سمارة الزعبي استغرابه من رد مدير عام الغذاء و الدواء، نزار مهيدات، بوصفه تصريح نقيب الصيادلة بالجريمة الكبرى، فالنقيب بحسب الزعبي قام بواجبه و حذر #الحكومة من أمر قد يؤدي لكارثة لا يحمد عقباها فكل ما فعله هو “دق ناقوس الخطر”.

اقرأ أيضاً:   د. البراري .. سعر المحروقات في أمريكا نصف سعرها في الأردن

وكان مهيدات ذكر في تصريح له أمس رداً على الكيلاني: ” قادرون على تصنيع أي دواء بحاجته في الأردن إذا ما امتنعت الشركات عن استيراد الأدوية”.

التصريحات اعتبرها مراقبون رسالة غير مطمئنة ، وفيها تحدٍّ وتهديد واضح للشركات المستوردة، وقالوا أنه كان من الاجدر على “مدير الغذاء والدواء” إجراء اجتماع عاجل من اجل وضع الخطط اللازمة للخروج من هذه الازمة التي تلوح بالافق.

اقرأ أيضاً:   صدور البلاغ الرسمي رقم (16) لسنة 2021

وتساءلوا : هل يعقل ان تكون لغة الحوار لمدير الغذاء والدواء بهذه الطريقة مع الشركات التي تستورد الادوية؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى