بيروت.. هدوء نسبي وإغلاق عام وانتشار الجيش ودعوات دولية للتهدئة

سواليف

ساد #هدوء_نسبي في منطقة #الطيونة وسط العاصمة اللبنانية #بيروت بعد ساعات من التوترات وإطلاق النار، فيما واصل #الجيش اللبناني انتشاره في المنطقة واعتقل عددا من الأشخاص بعد #الاشتباكات التي أسفرت عن مقتل وإصابة عشرات الأشخاص، وسط دعوات من عواصم عربية ودولية إلى #التهدئة.

وكانت منطقة الطيونة شهدت، أمس الخميس، اشتباكات أدت إلى مقتل 6 أشخاص وإصابة عشرات آخرين، أثناء تظاهرة لمناصري حزب الله وحركة أمل، ضد المحقق العدلي في قضية تفجير مرفأ بيروت، القاضي طارق بيطار.

وإثر الاشتباكات، قال الرئيس اللبناني ميشال عون، إنه لن يسمح لأي طرف باختطاف البلاد كرهينة، مشددا على أن الأحداث التي شهدتها العاصمة ستخضع للتحقيق من أجل محاسبة المسؤولين عنها.

اقرأ أيضاً:   أسير فلسطيني يرزق بتوأم عبر نطفة مهربة

من جهته، قال رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي إن اتصالات أجراها مع الجيش تفيد بتحسن الوضع الأمني في الشارع، ووصف الاشتباكات بأنها غير مشجعة، وقدم اعتذاره للشعب اللبناني.

وقال ميقاتي إن #أعمال_العنف التي وقعت في #بيروت انتكاسة للحكومة إلا أنه تعهد بإجراء الانتخابات في موعدها، وأكد أن الجيش اللبناني أثبت حضوره وتمكن من ضبط الأمن ووقف تدهور الوضع.

اقرأ أيضاً:   الكويت تحظر دخول السفن التجارية المُحمّلة بالبضائع من وإلى الاحتلال الإسرائيلي

وأضاف ميقاتي أن #الحكومة لا تستطيع التدخل في عمل القضاء، داعيا الجسم القضائي، إلى تنقية نفسه على حد قوله.

وتعهد ميقاتي بإجراء الانتخابات النيابية في موعدها رغم الاشتباكات.

أما رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري فقال إن ما حصل في بيروت أمر مرفوض بكل المقاييس، ودعا الجيش والقوى الأمنية إلى اتخاذ أقصى الإجراءات والتدابير لمنع كل أشكال إطلاق النار، وتوقيف المسلحين وحماية المدنيين والممتلكات العامة والخاصة والحفاظ على السلم الأهلي.

وناشد الحريري الجميع اعتماد الحوار وسيلة لحل المشاكل وعدم الانجرار الى الفتنة التي قد تجر البلاد الى ما لا يحمد عقباه.

اقرأ أيضاً:   الشوبكي .. خطأ تعاقدي مع شركة أجنبية منع الأردن من الاستفادة من فوسفات الريشة / فيديو

وأعلن رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، الإقفال العام الجمعة، حدادا على أرواح من سقطوا نتيجة اشتباكات بيروت، في حين أكد أن الانتخابات البرلمانية ما تزال في موعدها رغم ما شهده لبنان الخميس.

وقامت الحكومة اللبنانية، بإقفال جميع المدارس والجامعات الرسمية والخاصة، والمؤسسات والمعاهد جميعها.

وقال وزير التربية والتعليم العالي عباس الحلبي في بيان:” تقفل المدارس والمهنيات والمعاهد والجامعات الرسمية والخاصة كافة الجمعة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى