الاصابات
721٬853
الوفيات
9٬151
قيد العلاج
5٬400
الحالات الحرجة
729
عدد المتعافين
707٬302

الدكتور النواصرة يوضح لسواليف تفاصيل ما حدث معه

سواليف – خاص – فادية مقدادي

أوضح الدكتور ناصر النواصرة نائب نقيب المعلمين الأردنيين تفاصيل ما حدث معه اليوم واستدعائه من قبل الأجهزة الأمنية في محافظة جراش.

وقال عبر اتصال هاتفي مع سواليف عصر اليوم الثلاثاء ، أنه حضر إلى بيته قبل يومين رجل أمن وأبلغه بضرورة الحضور إلى المركز الأمني في جرش بناء على طلب الأجهزة الأمنية.

وأضاف النواصرة أنه عند مراجعته المركز الأمني صباح اليوم الثلاثاء ، تم التحقيق معه بسبب رفعه أذان العشاء فقط في المسجد المجاور لمنزلة بتاريخ 15 / آذار الماضي ، أي قبل شهر وخمسة أيام ، وبعدها تم تحويله إلى المدعي العام في جرش والذي وجه له تهمة خرق أوامر الدفاع ، وبناء عليه تم تغريمه مبلغ 78 دينار وإخلاء سبيله،

اقرأ أيضاً:   لليوم الثالث على التوالي .. الأردنيون قرب سفارة الاحتلال

وبين النواصرة أنه تفاجأ بعدها بتحويله إلى مديرية الشرطة في جرش مرة أخرى دون معرفة الأسباب ، وفي المديرية ظل محتجزا لفترة، وعند سؤاله عن سبب الاحتجاز كان يُقال له ننتظر أوامر المحافظ. ، وبعد انتظار تم إخلاء سبيله.

وأكد النواصرة عبر سواليف أن تحويله إلى مديرية الشرطة بعد إخلاء سبيله من قبل المدعي العام في جرش مخالف للقانون ، كونه لا يجوز أن يتم ذلك حسب القانون.

اقرأ أيضاً:   الصحة: المطعوم لا يسبب العدوى

وحول المسجد الذي رفع فيه الأذان قبل أكثر من شهر ، أوضح النواصرة أن هذا المسجد أُنشئ على حساب أحد المحسنين ، إلا أنه لم يتم تسجيله من قبل وزارة الأوقاف حتى الآن رغم التقدم بطلب تسجيله، حيث يقوم أهل المنطقة على خدمة المسجد ، ورفع الأذان وإقامة الصلوات فيه ، ولم تعين الوزارة للمسجد إماما ولا مؤذنا ولا خادما .

اقرأ أيضاً:   طقس العرب يحذر

وبين النواصرة أنه يقرأ ما حدث معه اليوم هو للمشاغبة وتصفية الحسابات الشخصية معه ، ونوّه أنه بالنسبة لحسابات المعلمين ونقابتهم مع الحكومة ،فإنه لن يتنازل عنها أبدا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى