الاصابات
719٬976
الوفيات
9٬092
قيد العلاج
7٬307
الحالات الحرجة
729
عدد المتعافين
703٬577

30 شخصًا فقط.. من سيحضر جنازة الأمير فيليب؟

سواليف

سيقتصر عدد المشاركين في مراسم تشييع الأمير فيليب زوج الملكة إليزبيت الثانية على 30 شخصًا فقط. وستقام جنازة دوق إدنبرة الخاصة يوم السبت المقبل في قصر ويندسور.

وفرضت قيود الفيروس التاجي نفسها على المراسم الملكية، ليقتصر المشاركون في وداع الأمير فيليب، الذي توفي يوم الجمعة الماضي عن 99 عامًا، على أبناء الملكة والأمير الراحل وأحفادهم، ولكن قد يضطر أحفاد أحفادهم إلى البقاء في المنزل، بحسب موقع “ميترو”.

وأفاد “داونينغ ستريت” بأن رئيس الوزراء بوريس جونسون لن يكون حاضرًا للسماح لأكبر عدد ممكن من أفراد الأسرة بالمشاركة في الجنازة.
مَن المشاركون الثلاثون في وداع الأمير فيليب؟

اضطلعت الملكة بالمهمة الصعبة المتمثلة في تحديد من يجب أن يحضر المراسم التي ستقام على شرف زوجها. وقد خُطط في السابق لمشاركة 800 ضيف، ولكن الفيروس كان في المرصاد.

اقرأ أيضاً:   أوقاف القدس تدعو إلى مواصلة الاعتكاف داخل الأقصى

سيحضر أولاد الملكة الأربعة وزوجاتهم – أمير ويلز ودوقة كورنوال والأميرة الملكية ونائب الأميرال السير تيموثي لورانس، دوق يورك وإيرل وكونتيسة ويسيكس.

كان للملكة وفيليب أيضًا ثمانية أحفاد: بيتر فيليبس، وزارا تيندال، ودوق كامبريدج، ودوق ساسكس، والأميرة بياتريس، والأميرة يوجيني، والليدي لويز وندسور، وفيكونت سيفيرن.

وقد تأكدت مشاركة الأمير هاري، حفيد الراحل، حيث وصل إلى بريطانيا عائدًا من الولايات المتحدة، فيما لن تشارك زوجته ميغان دوقة ساسكس، وستبقى في كاليفورنيا بسبب عدم حصولها على تصريح طبي بالسفر بسبب حملها بطفلها الثاني.

ومن المتوقع أيضًا أن تحضر دوقة كامبريدج، بصفتها ملكة المستقبل.
ماذا عن أزواج الأحفاد؟

اقرأ أيضاً:   الاحتلال يعلن إغلاق مسافة الصيد في قطاع غزة

وفقًا لـ”ميترو”، قد يحضر الأزواج الآخرون للأحفاد وهم: مايك تيندال، وجاك بروكسبانك، وإدواردو مابيلي موزي وذلك لدعم زوجاتهم.

لكن، قد تقرر الملكة، نظرًا لأنهم ليسوا من كبار أفراد العائلة الملكية، ضم أقارب آخرين أو أفراد من الأسرة بدلًا من ذلك.

ومن المرجح أيضًا أن تدعو الملكة أبناء عمومتها وزوجاتهم: الأميرة ألكسندرا، دوق ودوقة غلوستر، دوق ودوقة كينت والأمير والأميرة مايكل من كينت، الذين قدموا الدعم والخدمة المخلصين على مر السنين.

والملكة قريبة من أبناء أختها الراحلة الأميرة مارغريت، ابن أخيها إيرل سنودون وابنة أختها السيدة سارة تشاتو، ومن المرجح أن ترغب في حضورهما باعتبارهما مصدرًا للراحة.

مساعد الدوق الوحيد من خارج العائلة الملكية

اقرأ أيضاً:   70 ألفا يؤدون الجمعة الأخيرة بالأقصى رغم إجراءات الاحتلال / فيديو

كذلك سيكون مساعد الدوق المقرب له منذ فترة طويلة، سكرتيره الخاص، العميد أرشي ميلر باكويل، واحدًا من القلائل، وربما الوحيد، من غير أفراد العائلة الملكية المدعوين.

وكان العميد ميلر باكويل الذراع اليمنى للدوق لمدة 11 عامًا، حيث تولى هذا الدور في عام 2010.

أمّا أحفاد الملكة فيليب العشرة وأحفاد فيليبس (سافانا وإيسلا فيليبس، والأمير جورج والأميرة شارلوت والأمير لويس أمير كامبريدج، ميا ولينا ولوكاس تيندال، أرشي مونتباتن وندسور، و أوغست بروكبانك) فهم أصغر من أن يحضروا الجنازة المتلفزة لأن جميعهم يبلغون من العمر 10 أعوام أو أقل.

ولا يشمل الـ30 مدعوًا رجال الدين، وسيترأس رئيس أساقفة كانتربري وعميد وندسور مراسم الجنازة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى