(منجنيق عجلون .. وقصف حارة النوري) / أ.د. أحمد ملاعبة

(منجنيق عجلون .. وقصف حارة النوري)

لم يكن صباح يوم مغادرة القائد يوسف بن ايوب وزوجته قلعة تكريت إلى دمشق بعد انتهاء فترة ولايته .. صباحا عاديا .. فلقد رزق مع فجر ذلك اليوم بطفل غدى بطلا تخشاه العالم .. إنه صلاح الدين .. البطل والمجدد والأسطورة .. إنه الصنديد الذي غير مجرى تاريخ دول وهزم أوروبا وهجماتها الإستعمارية الصليبية بالكامل. بطل لا يشق له غبار .. خاض غباب المعارك وكان المنتصر دوما.

قبل أيام خرج الصعلوك “الممثل عباس النوري ” صاحب أضحوكة ومهازل باب الحارة .. ليقدح في مقام الملوك .. وبطولة الملك الناصر ابو المظفر صلاح الدين الأيوبي العربي الدمشقي المسلم.

لن أخوض في ترهات “ابو فصام وليس عصام” النوري.. ولكن ليعلم هذا المجذوب أن أقدام بعض الأوروبيين كانت ترتجف قبل سنوات عندما كانت تمر من أمام متحف مانهايم في المانيا بسبب تخصيص جزء من المتحف “لإحياء ذكرى صلاح الدين الايوبي”.
البطل والملك الناصر صلاح الدين الأيوبي .. عاش بسيرته البطولية والفكرية التي غيرت تاريخ مصر وحررت بيت المقدس وتشهد بذلك القاهرة وعسقلان وحطين.

إشتهر صلاح الدين بتسامحه ومعاملته الإنسانية لأعدائه، لذا فهو من أكثر الأشخاص تقديرًا واحترامًا في العالمين الشرقي الإسلامي والأوروبي المسيحي، حيث كتب المؤرخون الصليبيون عن بسالته في عدد من المواقف، أبرزها عند حصاره لقلعة الكرك في مؤاب، وكنتيجة لهذا حظي صلاح الدين باحترام خصومه لا سيما ملك إنجلترا ريتشارد الأول “قلب الأسد”، وأصبح رمزًا من رموز الفروسيةوالشجاعة، وورد ذكره في عدد من القصص والأشعار الإنجليزية والفرنسية العائدة لتلك الحقبة.

** البطل صلاح الدين في الأردن

— في الاردن وبالتحديد في محافظة الجمال والطبيعة الخلاقة – عجلون – يتواجد إرث طبيعي وحضاري عز نظيره عربيا وعالميا للبطل صلاح الدين، والتي أهمها مناجم حديد وردة والتي تؤرخ فترة من أعظم فترات التاريخ الإسلامي على أرض الأردن.

– تتواجد خامات الحديد الموجودة في عجلون في منطقة الجبل الاخضر في محافظة عجلون وتتواجد ترسبات للحديد بامتداد ال 500 متر وعرض 200 متر وسمك 20 متر – وفيها 5 أنواع من خامات الحديد – منها الهماتايت (Hematite) الخام الرئيسي لمنشآت قلعة عجلون.

** كهوف ومناجم وردة البطل صلاح الدين

يتواجد في منطقة الجبل الاخضر في محافظة عجلون كهوف جيرية قديمة تم استخراج الحديد منها في الفترة الأيوبية عندما أمر صلاح الدين الأيوبي ببناء القلعة في العام 580 هـ – 1184م لرد الهجمات الصليبية والسيطرة على بيت المقدس حيث استخدم الحديد في جسور ومدافع ومنجنيقات القلعة.

** قلعة عجلون: حديد وردة في القلعة الشامخة

ساهمت كهوف حديد وردة. في بناء قلعة عجلون والتي تقع على قمة «جبل عوف» الواقع في الجنوب الغربي من عجلون، وترتفع 1023 مترا عن سطح البحر. بناها الأمير عز الدين أسامة بن منقذ، أحد قادة صلاح الدين الأيوبي وتشرف على المعابر الرئيسية، وأهمها: وادي كفرنجة ووادي راجب ووادي الريان. ويعتبر موقعها استراتيجيا لأنها تسيطر على طرق المواصلات بين سورية وجنوب الأردن. لقد كان الهدف من بناء قلعة عجلون رصد تحركات الصليبيين من حصن كوكب الهواء — وإبقاء الطرق التجارية مع دمشق وشمال سوريا.

** بعد هجمة عباس “النوري” الجاهلة بالتاريخ ومحاولته العقيمة والبائسة لإطفاء بطولة وزعامة القائد الأسطوري صلاح الدين الأيوبي .. فإن الأمر يستدعي الى إبراز كهوف ومناجم حديد وردة كمعلم للتراث الطبيعي الأردني ومحاولة إدراجها تحت قائمة اليونسيكو للتراث الطبيعي.

** كهوف صلاح الدين الأيوبي وقيمتها الحقيقية تضعنا أمام تحد كبير للحفاظ عليها وتتطلب أن يتحرك نواب المحافظة وصانعي ومنفذي القرار من أجل حماية تراث الوطن الطبيعي والحضاري.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى