#انتخابات_الغرب / أحمد ابو مالك

#انتخابات_الغرب وأعداء أمتنا لماذا نهتم بها ونفرح أو نحزن لها ؟!!
#خيرُهُم لهم ..؛ و #شرهُم علينا ولنا !!
انتخابات دول أوروبا وأمريكا واسرائيل النزيهة بعد أن تنتهي يكون نتيجتها :
1 _ لشعوبهم وأوطانهم الحرية والرفاهية والعدالة والكرامة والنزاهة والممارسة
الديمقراطية والشفافية والعدالة والرعاية الدائمة في الداخل والخارج وزيادة الدخل وزيادة في حرية الإعلام .. والتغيير الحقيقي !!
2 _ لشعوبنا العربية والإسلامية ولأوطان العرب والمسلمين مزيدا من السيطرة على
القرارات الوطنية والقومية والقدرات المالية والثروات الوطنية والتحكم بها وزيادة في التدخل في التربية والتعليم والمناهج والثقافة والإعلام والمفاهيم والمبادئ الإسلامية وفي الانتخابات الوطنية ويُصدرون للبلاد العربية والإسلامية الطواغيت ويدعمونهم ويُثبتونهم في المراكز الحساسة ويخططون لهم ويسهلون لهم كل أمر وينصرونهم على شعوبهم المسحوقة ولا ينصرون قضية حق لهم ودائما يسعون للتغيير الشكلي في بلاد العرب والمسلمين والذي لا يؤثر على الأنظمة الحاكمة والدولة العميقة فيها .. !!
بصراحة #انداري على ماذا نفرح عندما يفوز منهم يمين او شمال او معتوه او متطرف ؛ فكلهم خيرُهم لهم وشرورُهم على رؤوسنا .. ؛ #وكفى !!

اقرأ أيضاً:   صفقة اخرى
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى