الاصابات
745٬366
الوفيات
9٬635
قيد العلاج
6٬845
الحالات الحرجة
540
عدد المتعافين
728٬886

هجوم شديد من النائب فريحات على وزير الأوقاف

سواليف – رصد

نشر النائب ينال فريحات عبر صفحته الشخصية في الفيسبوك منشورا هاجم فيه وزارة الأوقاف ممثلة بوزيرها الدكتور محمد الخلايلة .

منشور فريحات جاء تحت عنوان ” إلى متى يا وزارة الأوقاف؟” ، طالب من خلاله بإلحاق إدارة المساجد إلى أي وزارة أخرى غير وزارة الأوقاف، وزارة البلديات مثلاً، معتبراً أن وزارة الأوقاف لا يوجد بها صاحب قرار .

اقرأ أيضاً:   شروط عودة الأرجيلة

وقال فريحات: “بعد أن طالب وزير الأوقاف قبل أيام من الأردنيين أن يقتنعوا بالمسوغ “الشرعي” لمنع صلاة الجمعة.. يصدر قرار حكومي رسمي بالسماح بأدائها دون أن يحدث أي تغير بالوضع الوبائي الذي تذرعت به الوزارة.. لنتأكد أن المسوغ الحقيقي هو مسوغ “سياسي”.. لا شرعي ولا حتى طبي.. فتصريحات عضو لجنة الأوبئة سعد الخرابشة كانت حاسمة بأن حظر يوم الجمعة كله وليس فقط الصلاة لا يوجد له أي أثر ايجابي.”

اقرأ أيضاً:   محامي عوض الله: نتجه لطلب شهادة الأمير حمزة في "قضية الفتنة"

وتابع يقول: “وعلى الرغم من السماح بصلاة الجمعة.. تفاجأنا بإغلاق المساجد على صلاة الفجر!! وهذا يؤكد أن الوزارة غير مكترثة إطلاقاً بالصلاة والمساجد.. فالسماح بفجر الجمعة وباقي صلاوات اليوم أصبح أمر بديهي.. لكن غياب الجرأة عن اتخاذ أي قرار يخص المساجد من وزارة الأوقاف يؤكد وجود خلل كبير بعدم إيمان الوزارة بخصوصية المساجد والشعائر الدينية.. وكأن الوزير ينتظر من الملك شخصياً التدخل والإيعاز له بذلك.”

اقرأ أيضاً:   آخر منشورات طالبة الجامعة التي قتلها والدها ضربا / تفاصيل جديدة

وأضاف “تم وبشكل ممنهج إفراغ المساجد من مضمونها وأدوارها الكثيرة المطلوبة خلال الفترات الماضية.. يتم في هذه الفترة الإستهتار بأبرز أدوارها وهو صلاة الجماعة!! فما المغزى ولمصلحة من ذلك؟!!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى