نائب في زمن الارانب

#نائب في زمن #الارانب

نور الجابري

أين ذهبَ باسمٌ
لست أقصد في كلامي
ما تعلمّناه في كتب الدراسة
باسمٌ و ربابُ هَرِموا
و لم يعد في الدرس باسم أو سلامة
درسنا عن طائرٍ قطع الصحارى
فكيف تسأل يا أسامة
إرتجع فوراً و حالاً
أو سوف نسقيك الندامة
و أسامة بقيَ حرا
أسدٌ بين الارانب
فاقهم جداً مقامه
و عندما علا الصياح
قال طزٌ و إبتسم
طُزهُ مثل النغم
ليس منهم واحد وقف أمامه
و عندمآ أدار ظهره
كلهم همس وراءه
قرروا إيقافه… فصلوه
قبل أن يُكمل كلامه…. …
بفعلهم قد عليَّ نجمه
و زاد في القول طلاقة
لست أعرفه ولكن
تحت قبةِ عارهم
ً لا شريف سوى أسامة…. و طائر تهموه زورا
بأنه سرق الضياء
بلا دليل ولا علامة
ربما ذاك المدير… وحده مَن قد رأى
فبصره مثل اليمامة
و البصيرة معدمة
وكلّ ما نَطق سفاهة

اقرأ أيضاً:   سبعه وسبعه اربعطعش
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى