معلمو الرمثا يحذرون من وقوع مشاكل مجتمعية بسبب قرارات التربية ويطالبون الوزير بالتدخل

خاص بسواليف

حذر عدد من معلمي وموظفي وزارة التربية في لواء الرمثا من حدوث مشاكل مجتمعية وصدام بين الأهالي بسبب ما اعتبروه تخبطاً في قرارات إدارية تتخذها مديرية تربية لواء الرمثا وبالأخص نقل الموظفين والمعلمين دون أسس معينة واضحة.
ووفق ما نقل معلمون وموظفون لموقع سواليف فإن التنقلات التي تجريها المديرية تنتابها الكثير من الشكوك وان ما يحكمها فقط هو الأهواء الشخصية لاحد رؤساء الأقسام مستدلين على ذلك بنقل معلمين إلى أماكن بعيدة وفي ذات الوقت يتم وضع آخرين في مدارس بالقرب من مصالح شخصية يديرونها.
وعبر هؤلاء المعلمين والموظفين عن خشيتهم من انفجار مشاكل اجتماعية وعشائرية داخل اللواء حال استمرار سياسة التنقلات العشوائية وتعمد الإضرار بعدد منهم على حساب مقربين من أصحاب القرار في المديرية
وطالب عدد كبير من معلمي الرمثا وزير التربية والتعليم بضرورة التدخل العاجل وفتح ملف التنقلات وكيف تدار في المديرية وإرجاع الحقوق لأصحابها بعد ان نالهم ظلم كبير وفق قولهم.

اقرأ أيضاً:   الشوبكي يرد على دودين: شركة الكهرباء الوطنية لا تملك من الكهرباء سوى اسمها ودين 5 مليار دينار
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى