مستخدما 6000 مسمار.. ممرض فلسطيني يهدي أمير قطر لوحة خاصة / صور

سواليف

240 ساعه عمل، 120 يوماً متواصلة، 6000 #مسمار، هي مجموع ما استنفده الممرض الفلسطيني عبد العزيز عابد، لرسم #لوحة من الخيوط والمسامير لأمير #قطر الشيخ #تميم بن حمد آل ثاني، ووالده الشيخ حمد بن خليفة.

وقال عابد إن فكرة رسم هذه اللوحة جاءت كنوع من التقدير والعرفان لأمير قطر وعائلته الكريمة لكل ما بذلوه من أجل قطاع غزة الذي تعرض لحروب متتالية”، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه تعمد إنجاز اللوحه في اليوم الذي صادف يوم ميلاد الأمير في 3 يونيو/ حزيران، كنوع من الإهداء الخاص له بهذه المناسبة التي وصفها بالسعيدة.

اقرأ أيضاً:   طقس العرب يوضح حول الخطوط البيضاء في سماء مدن الأردن

وأضاف: يجب أن نحتفي بيوم ميلاده، فهو أحد أهم الزعماء العرب الذين لا زالوا يقبضون على الجمر من أجل الدفاع عن القضية الفلسطينية ومساندة الشعب الفلسطيني”، معرباً عن أمله في أن يقبل أمير قطر ما وصفه “بالهدية المتواضعة” متمنياً أن تنال إعجابه، وأن يلتقيه يوماً ما.

يشار إلى أن العشريني عابد، كان قد تخرج من كلية التمريض بالكلية الجامعية للعلوم التطبيقية عام 2019، لكنه وبسبب سوء الأوضاع المعيشية في القطاع وانعدام فرص العمل، فشل في الحصول على فرصة تساعده على إعالة عائلته، مؤكداً أنه تطوع لسنوات في المشافي الحكومية، والمؤسسات الخاصة، حتى أنه فكر في إنشاء مشروع خاص به، يقدم الرعاية المنزلية لكبار السكن، لكنه واجه صعوبات عديدة.

اقرأ أيضاً:   دراسة علمية تُحذر من موجات حر شديدة ستتعرض لها الأرض.. تفاصيل صادمة

وتابع “جاء مستشفى حمد للأطراف الصناعية في قطاع غزة، كبارقة أمل بأن أجد فرصة عمل مناسبة تتوائم مع تخصصي العلمي”، مضيفاً “لا يأس مع الحياة سأواصل السعي”.

يشار إلى أن اللوحة المذكورة لعابد ليست الأولى التي يقوم بإنجازها عبر استخدام المسامير والخيوط، إذ يقوم من حين لأخر بإنجاز عدد من الرسومات التي يقول “إنها تساعده في التخفيف من الضغط النفسي الذي يعانيه، وتلامس شيئاً من روحه باعتبارها الهواية الأكثر قرباً إلى قلبه”. ومن بين اللوحات التي أنجزها واحدة للزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

اقرأ أيضاً:   تونس الأولى عالميا في مستوى انتشار المتحور دلتا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى