مزيد من المزاعم والكذب على لسان قاتل السفارة الصهيونية

سواليف – رصد

بدأت وسائل الإعلام العبرية البدء بتبرير ما قام به حارس السفارة الإسرائيلية عندما أطلق الرصاص على الشهيد الأردني محمد الجواودة، وذلك من خلال تصريحات كاذبة على لسان ذلك الحارس.

وأوضحت صحيفة بديعوت أحرنوت أن حارس السفارة أفاد في تصريح لها بأن الشهيد الجواودة اثار غضبه بالشتائم التي أطلقها تجاهه عندما دار خلاف بينهما بالإضافة إلى التهديد بقتله، موضحاً أن ذلك السبب من ضمن اسباب إطلاق النار صوبه.

اقرأ أيضاً:   تعميم من د. الهواري إلى أطباء الأسنان

وتلقت صحيفة أحرنوت اليهوية هجوماً عربياً كبيراً على ما بدأت بنشره من اقوال وأكاذيب مخالفة للتصريحات الأولى التي افاد بها حارس السفارة لحظة الحادثة، مؤكدين أن تلك السياسات التي يتبعها الإحتلال جاءت بعد أن بدات منظمات دولية بالمطالبة بالتحقيق الرسمي بالحادثة.

وكالات فلسطينية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى