مزارعو الأغوار يناشدون .. أشجارنا ومزروعاتنا يهددها الجفاف والعطش

سواليف – خاص – فادية مقدادي

قال #المزارع يوسف الهزايمة أحد مزارعي الحمضيات في #منطقة #الأغوار #الشمالية ، أن أشجارهم ومزروعاتهم باتت مهددة بالجفاف بسبب #نقص #المياه التي تصل إلى مزارعهم .

وأضاف الهزايمة أنه يتحدث نيابة عن مئات #المزارعين في الأغوار الذين لا يتم تزويدهم بالكميات المناسبة من المياه لري مزارعهم، خاصة في ظل حالة #الجفاف التي عانت منها المملكة هذا الشتاء، وموجات الحر المتتابعة والحرارة المرتفعة التي تؤثر على مناطق الغور في هذه الفترة، وبينوا أن عدد ساعات ضخ المياه الى المزارع يتناقص ، وكميات المياه التي تصلهم قليلة جدا لا تكفي لري الأشجار، خاصة #أشجار #الحمضيات التي تحتاج ريا كثيرا ومتواصلا صيفا، ما أدى إلى تساقط الثمار في ظل حالة الجفاف والعطش التي تتعرض لها.

اقرأ أيضاً:   بدء تفعيل قانون رمي النفايات / تفاصيل

ويشكو المزارعون أيضا من عدم المساواة في تزويد المزارعين بما يحتاجونه من مياه ، حيث تدخل الواسطة والمحسوبية والمحاباة على خط العدلة في التوزيع .

يضاف إلى ذلك أن كثيرا من المزروات والأشجار يتهددها خطر الأمراض الفطرية بسبب نقص المياه، مما يفاقم مشاكل المزارعين .

ويطالب المزارعون حسب الهزايمة وزير المياه بتحديد موعد لمقابلتهم ليشرحوا له معاناتهم، وإن لم يكن فيطالبوه بزيارة منطقة الأغوار للاطلع بشكل مباشر على ما يعانونه وتعانيه مزروعاتهم من جفاف وعطشوما يتهددها من خطر الموت ، وما يتهدد المزارعين من خسائر صارت حتمية في ظل هذه الأوضاع.

اقرأ أيضاً:   القطاعات والأنشطة الأكثر تضررا في تموز (أسماء)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى