مدير مستشفى بتونس يبكي بسبب كورونا ونفاد “الأكسجين” (شاهد)

سواليف

تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي، مقطعا مصورا يظهر #مدير #مستشفى وهو يبكي خشية على حياة عشرات المصابين بفيروس #كورونا، مع اقتراب نفاد #مخزون الأوكسجين.

ويظهر الفيديو، “حبيب وشام” مدير مستشفى ماطر شمال #تونس، ينهار باكيا، بسبب محدودية قدرة المستشفى على التكفل بمرضى كورونا بسبب قلة كمية الأكسجين المتوفرة.

اقرأ أيضاً:   أسعار الذهب في الأردن / جدول

وأوضح وشام وهو يبكي، أنه غير قادر على إنقاذ أرواح 40 مصابا، بسبب اقتراب نفاد مخزون #الأوكسجين.

والأسبوع الماضي، حذرت وزارة الصحة من أن البلاد تشهد “موجة وبائية غير مسبوقة، تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة #ألفا ودلتا” في معظم الولايات، مع ارتفاع في معدل الإصابات والوفيات.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة، نصاف بن علية، في تصريحات لإذاعة “موزاييك إف إم”: “تونس تواجه صعوبات في توفير الكميات الضرورية من الأوكسيجين للمرضى”.

وأضافت: ” #المنظومة الصحية للأسف انهارت، وحاليا نجد صعوبة في إيجاد سرير لمريض في #المستشفيات”.

اقرأ أيضاً:   قرار لوزارة الصحة دخل حيز التنفيذ صباح الأحد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى