محاكاة قيام دولة يهودية في فلسطين

محاكاة قيام دولة يهودية في فلسطين

ضيف الله قبيلات

كل تنظيم مسلح يظهر في اي دولة عربية او غير عربية انما يستمد شرعيته والهامه من هذا #الكيان الصنيع الذي يسمونه ” #اسرائيل ” حيث كان هذا الكيان في البداية عصابة ارهابية تسمى ” #الهاغانا ” تشكلت وتسلحت وتسللت تحت جنح #الانتداب #البريطاني الى #فلسطين العربية فارهبت اهلها بالسلاح فقتلت من قتلت في دير ياسين والدوايمه وغيرها وشردت من شردت ثم تمكنت تدريجيا من احتلال كل فلسطين بقوة الارهاب والقتل والتشريد .

اقرأ أيضاً:   طاهر العدوان يكتب .. خطر الدعوة لهوية وطنية جديدة

ثم قامت دول غربية واعلنت اعترافها بهذا التنظيم الارهابي اليهودي المسلح واقامت له دولة على ارض فلسطين سمتها “إسرائيل” ما زالت تمارس ارهابها بسلوكها الشرير ضد من تبقى من الشعب الفلسطيني متشبثا بارضه .

هذا الاعتراف الغربي بكيان صنيع اقيم على يد عصابة ارهابية يهودية تسمى ” الهاغانا ” هو الذي شجع الاجيال الجديدة على تاسيس تنظيمات مسلحة ظهرت هنا او هناك على العمل المتواصل من احل اقامة دولة لهم تحقق احلامهم على غرار الدولة اليهودية التي اسستها عصابة الهاغانا #الارهابية في فلسطين العربية .

اقرأ أيضاً:   حقبة ما قبل الجل

ان هذا النجاح الذي حققه تنظيم الدولة اليهودية “الهاغانا ” باقامة دولة يهودية على ارض العرب يعتبر عملاً ملهما محفزاً ومثلا اعلى لكل من يفكر بتشكيل تنظيم مسلح في اي بقعة من بقاع العالم وربما في نفس المكان “فلسطين” .

جديرٌ بالذكر ان جميع الدول العربية عملت على مكافحة ومحاربة تنظيم الدولة اليهودية المحتل لفلسطين لكنها لم تفلح بالقضاء عليه ثم عاد بعضها للإعتراف بهذا الكيان الصنيع الذي اسسته الجماعة الارهابية “الهاغانا ” الامر الذي شجع كثيرا من الاجيال الجديدة على محاكاة قيام دولة يهودية في فلسطين .

اقرأ أيضاً:   عندما يغيب "الاخوان" عن الساحة..

من هنا يتبين لنا انه ما دام هذا الكيان الذي يسمونه اسرائيل قائما على ارض فلسطين العربية سيظل مصدر الهام وتشجيع وتحفيز للأجيال الجديدة ولكل من يطمح ان يعيد مجد ابائه او اجداده او مجد دينه او حقه المضيع بدولته التي اغتصبت.

. ولله في خلقه شؤون .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى