ما بين الروتين والتعقيدات ..مسجد سحم الجديد يعاني داخل اروقة شركة كهرباء إربد !

سواليف – خاص

لقد بات الروتين الممل والمعقّد في بعض او اغلب المؤسسات الحكومية وشبه حكومية معاناة لانتهي وهذا ما يشكو منه المراجعين عند إجراء معاملاتهم الرسميّة من خلال بدنا كتاب رسمي او تصديق ورقة او الكتاب غير واضح ضاعت حقوق المواطنين.

وصلت لموقع سواليف شكوى من #مسجد_سحم الجديد (مسجد علي بن أبي طالب) حول مشروع توسعة للطاقة داخل المسجد ما زالت تعاني داخل اورقة شركة كهرباء اربد وبين كتاب وزارة الاوقاف ناقص واذن الأشغال غير شامل .

موقع سواليف يضع أمام #شركة_كهرباء_إربد و وزارة الأوقاف شكوى اللجنة لعل وعسى تجد اذان صاغية.

مقالات ذات صلة
  •  #عاجل وفاة شاب بحادث سير مروّع في إربد / فيديو

إلى الله المشتكى

نحن لجنة رعاية مسجد سحم الكبير (مسجد علي بن أبي طالب) نخاطبكم لتنقلوا شكوانا إلى من يهمه الأمر.

  • نظرا” لتوسع المسجد في السنوات الأخيرة فلم يعد نظام الطاقة الحالي والذي تم تركيبه قبل ست سنوات يكفينا وقررنا توسعة النظام وخاطبنا إحدى شركات الطاقة وتم الكتابة إلى مديرية أوقاف إربد الأولى في بداية شهر أيلول 2021.
  • بتاريخ 19/9/2021 تم رفع كتاب من مديرية أوقاف اربد الأولى إلى وزارة الأوقاف لاستصدار كتاب الموافقة لشركة الطاقة وطلبت لجنة المسجد من شركة الطاقة مراجعة الوزارة وتحصيل الكتاب.
  • في 26/12 /2021 صدر كتاب الموافقة من وزارة الأوقاف وبعد عدة أيام تم استكمال الأوراق المطلوبة من لجنة المسجد وتم المباشرة بتقديم الطلب إلى شركة كهرباء اربد
  • تم رد الطلب لاختلاف مسمى المسجد في سجلات شركة كهرباء اربد بين مسمى مسجد علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ومسجد سحم الجديد وتم إحضار كتاب من مديرية الأوقاف تفيد بأن المسجد نفسه ويحمل نفس رقم الاشتراك إلا أن شركة الكهرباء أصرت على تغيير مسمى المسجد في كتاب الموافقة الصادر من وزارة الأوقاف.
  • تم العودة إلى وزارة الأوقاف واستصدار كتاب جديد يحمل المسمى الجديد بتاريخ 1/2/2022 وتم إعادة المحاولة وتقديم الأوراق من جديد.
  • تم رفض قبول الطلب مرة أخرى بحجة أن القاطع الموجود 32 أمبير وهذا لا يتوافق مع حجم النظام الجديد مع التوسعة. تم إبلاغ الشركة أن القاطع الموجود هو 80 أمبير وليس 32 وتم تصويره ولكن تطلب الأمر أكثر من أسبوعين لتعديل ملفات هذا القاطع والاقتناع بأن قدرة هذا القاطع هي 80 أمبير و ليس 32 أمبير
  • تم المحاولة مرة أخرى لتقديم الطلب وتم رفض قبوله بحجة وجود تعليمات تتطلب تقديم إذن أشغال للمسجد.
  • راجعت اللجنة بلدية الشعلة واستصدرت كتاب عدم ممانعة ولكن شركة الكهرباء رفضت الكتاب لأن نصه لا يتوافق مع تعليمات الهيئة بل يتحدث عن توصيل تيار كهربائي وليس طاقة متجددة لأنه ليس لدى البلديات علم بالتعليمات الصادرة
  • قامت اللجنة وشركة الطاقة بإبلاغ وزارة الأوقاف بالمشكلة وأكدت لجنة الطاقة في وزارة الأوقاف بأن المساجد معفاة من إذن الأشغال.
  • أصرت شركة كهرباء اربد بأنه لم يصلها تعليمات بخصوص إعفاء المساجد من إذن الأشغال
  • كل هذه المعاناة من أجل أن يقبل الطلب مع أنه يحتاج إلى أشهر أخرى للدراسة وإصدار الموافقات والفحص والتشغيل.
  • بادرت اللجنة بطلب الموافقات منذ شهر أيلول من العام الماضي حتى يكون النظام جاهزا في رمضان من هذا العام لأن المسجد يترتب عليه فواتير لاسيما في رمضان.
  • ستة أشهر ولم يتم قبول أوراق الطلب بعد.!!
  • متى سيحتفل رواد مسجد علي بن أبي طالب بقبول الطلب ومتى سيحتفلون بتوسعة نظام الطاقة المتجددة في بيت الله ومن هو الذي له القدرة على مقابلة ذي الجلال والإكرام عندما يسأله عن معاملة بيته؟ إلى الله المشتكى أيها المسئولون

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى