الأردنيون يحملون الحكومة مسؤولية ما سيحدث بعد مهرجان جرش

سواليف – فادية مقدادي

حمّل #أردنيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي #الحكومة والمسؤولين عن إقامة #مهرجان #جرش ، ووزارة الداخلية ووزارة الثقافة ووزارة الصحة ، #المسؤولية الكاملة عن زيادة #الإصابات بفيروس #كورونا بعد اختتام فعاليات #مهرجان #جرش ، والذي افتتح يوم الأربعاء الماضي .

واحتج الأردنيون في تعليقاتهم التي أرفقوها بالصور لحفل الافتتاح وحفلات الفنانين الذين احيوا ليالي المهرجان منذ يوم الأربعاء ، حيث امتلأ المسرح الجنوبي عن بكرة أبيه بالحضور دون التزام بالتباعد او ارتداء #الكمامات مخالفين أمر الدفاع رقم ١٦ لسنة ٢٠٢٠ والذي ينص “يعاقب كل من يقيم تجمعاً بصورة مخالفة بالحبس من ثلاثة أشهر إلى ثلاث سنوات، وطالبوا النائب العام بمحاسبة رئيس الوزراء بشر #الخصاونة وكل من له علاقة بإقامة مهرجان جرش .

اقرأ أيضاً:   إعادة بناء "الأردني"

وتخوف الأردنيون المعترضون على إقامة مهرجان جرش في ظل تسجيل مئات الإصابات يوميا بفيروس كورونا ، متوقعين أن تتزايد #الحالات المسجلة بالفيروس خلال الأيام القادمة بسبب ما حدث في مهرجان جرش.

فيما رفض آخرون أي إجراءات تتخذها الحكومة في حال زادت الإصابات ، ونوّهوا أن إعادة الحظر الجزئي أو الحظر الشامل يوم الجمعة، أو العودة إلى التعليم عن بعد مرفوض ، كون المواطن غير مسؤول عن نتائج #قرارات #الحكومة التي وصفوها باللامسؤولة والمتخبطة .

اقرأ أيضاً:   بعد منعهم لساعات .. النواصرة والمعلمون برفقة فريحات والقطاونة يتجهون للكرك

وسخر مواطن مما حدث مرفقا تعليقه بصورة لحفل جورج وسوف ، مناديا على وزير الإعلام السابق أمجد العضايلة .. الإنسانية جمعاء اجتمعت في جرش يا أمجد العضايلة.

وكتب مواطن ..سايق الخناصري وصبحي كل اللي خالطوهم بيعطلعوش ٢٠٠ شخص وعزرنا عليهم! شو بالكو بحكومة طويلة عريضة؟

وعلقت مواطنة ..في المساجد تفرقوا وفي جرش تلاصقوا والكتف على الكتف … من سمح وسكت ؟

اقرأ أيضاً:   فن

واعترض اخر على مخالفته مع صديقه في السيارة التي يستقلونها بسبب عدم ارتداء الكمامة، بينما في المدرج الجنوبي لا يتم مخالفة أي شخص رغم مخالفتهم لارتداء الكمامة.

وقال مواطن ..تعرفوا يا اخوان بأن فايروس الكورونا محترم ومؤدب من المدرسة إلى #المسجد وبالعكس لا يروح على جرش والعقبه ولا حتى يحضر مناسبات بالمرة…..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى