طفَحَ الكيل

طفَحَ الكيل
زمان كُنا ننتظر المغرافة لتخبرنا عما في داخل القِدر . أما اليوم فلا .
رائد عبدالرحمن حجازي

اقرأ أيضاً:   سماسرة التدمير والخصخصة
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى