شتائم وتعنيف خلال التحقيق الإسرائيلي مع الطفل المناصرة (فيديو)

نشرت فضائية “فلسطين اليوم” مشاهد تظهر أجزاء من التحقيق مع الطفل الأسير أحمد مناصرة داخل أحد معتقلات الاحتلال.

ويظهر الشريط المصور أحد محققي جيش الاحتلال وهو يعنف الفتى مناصرة ويشتمه بعبارات نابية ما تسبب في بكاء الطفل مناصرة وخوفه.

 كما يحاول المحقق إجباره على الاعتراف بمحاولته تنفيذ عملية طعن وحيازته سكينا، غير أن الطفل يجيبه رغم التهديدات والضغط: “جواب نهائي مش متذكر ولا اشي”.

ويشار أن محقق الاحتلال تعمد البدء بالتحقيق مع أحمد قبل موعد حضور محاميه بـ20 دقيقة، ودون حضور أي ممثلين عن المؤسسات والمنظمات الحقوقية الفلسطينية أو الدولية.

جدير بالذكر أن المقطع يأتي بعد حوالي شهر من محاولة اغتيال جنود الاحتلال ومستوطنيه للطفل مناصرة (13 عاما) وتعنيفه بطريقة وحشية في بلدة العفولة قضاء الناصرة في الأراضي المحتلة العام 1948، بذريعة محاولته تنفيذ عملية طعن، ليوضع هذا الشريط المصور برسم المؤسسات والجمعيات الحقوقية، ولا سيما المعنية بحقوق الطفل.(فلسطين اليوم)

https://www.youtube.com/watch?v=HfrnbR3e2Dk

اقرأ أيضاً:   خطيبة خاشقجي تتهم واشنطن بإخفاء معلومات عن قتله
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى