الاصابات
745٬667
الوفيات
9٬647
قيد العلاج
6٬652
الحالات الحرجة
540
عدد المتعافين
729٬368

خليكوا على قهوتِكم ودِلالِكم

خليكوا على قهوتِكم ودِلالِكم

رائد عبدالرحمن حجازي
شاهدت مقابلات تلفزيونية وقرأت مقالات لبعض رجالات الدولة السابقين , حيث ينتقدون فيها الأوضاع الحالية وخصوصاً بعد أحداث مستشفى السلط المؤلمة .
أقول لهم كلامكم جميل ويدغدغ المشاعر وفيه ضرب على وتر حساس يمس كل الناس , أنا وعامة الناس معكم في كل ما تقولون , ولكن لي بعض التساؤلات والتي من حقي أن أضع خلفها اشارات استفهام كثيرة ومنها :-
لماذا لم تطبقوا ما تقولونه الآن عندما كنتم أصحاب قرار ومركز وسيادة ؟
لماذا لم نسمع منكم هذا الكلام قبل أن تخلوا مقاعدكم الجلدية ومكاتبكم الفاخرة ؟
لماذا لم تقفوا وتتصدوا في وجه القوانين المجحفة والتي تم اتخاذها حينما كنتم بمناصبكم ؟
لماذا لم تبرزوا لنا ككُتّاب وأصحاب أقلام حرة عندما كنتم تعتلون السيارات السوداء ذات الزجاج الأسود القاتم ؟
لماذا لم تصدحوا بالحق ورفعتم صوتكم عالياً حينما كان حُرّاسكم ومرافقيكم من حولكم ؟
لماذا لم نسمعكم عندما كنتم تعتلون المنابر والميكروفونات أمامكم ؟
أحببت أن أقول لكم بأن الناس زاد وعيهم وأصبحوا يميزوا الغث من السمين . لذلك أقترح عليكم بأن تبقوا قابعين في بيوتكم على قهوتِكم ودِلالِكم إلى أن يقضي الله أمراً كان مفعولا , ويكفيكم ترأس الجاهات والعطوات فوالله إنها مفخرة لكم .

اقرأ أيضاً:   أشجار ولجان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى