حفل إشهار وزغاريد

حفل إشهار وزغاريد

وليد عليمات

جلس الوفدان المتفاوضان بشكل متقابل .. وهرع أحد الشباب من ليصب القهوة العربية فناولها للشيخ الذي يتوسطهم والذي ارتدى العباءة خصيصا لهذه المفاوضات ..
وضع الشيخ فنجانه على (الطربيزة) ثم انتفض ليلقي خطبة عصماء يتحدث فيها عن الزواج والحكمة من تشريعه .ومدح أهل العروس وتاريخهم المجيد وانهى خطبته بطلب يد ابنتهم العروس والتي ذكر محاسنها وصفاتها .. لابنهم الذي قل مثيله بين العرسان .. راجيا قبول الطلب
ينتفض شيخ آخر من الجهة المقابلة ليرد بخطبة اسطورية عن محاسن عشيرة العريس وأهله .وعن فوائد الزواج ثم ينهيها بالموافقة و (اشربوا قهوتكم).
في الحقيقة تم عقد القران قبل اسبوع في المحكمة .. والعرسان قد اشتروا الذهب قبل يومين .. وأهل العريس أحضروا الحلوان معهم إلى الجاهة ..
والعروس امضت ٦ ساعات في صالون التجميل وصوت ال (دي جي يرقع منذ الأمس)
وقام العريس ليدخل إلى صالة النساء وسط التصفيق والزغاريد وكأنه ميسي بعد التوقيع لباريس سان جيرمان…
في الحقيقة أن أم العريس وأم العروس قمن بإنهاء جميع المسائل قبل الجاهة الكريمة .. ولكن يجب على الرجال أن يقوموا بتشكيل ( اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية) والسير بالاجراءات الروتينية ليكتمل المشهد الذي يظهر وكأنه طبيعي ..
العريس والعروس متفقين من زمان وتكلل الاتفاق بموافقة الأمهات .وكتب الكتاب . وتم سوق الرجال من أجل #الاشهار
و #لهط الكنافة والمباركة

اقرأ أيضاً:   حرب أعصاب في هذه البلاد

وليد_عليمات

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى