حجاوي: المدارس لم تكن سبباً بانتشار الإصابات

سواليف_ قال عضو اللجنة الوطنية لمكافحة #الأوبئة الدكتور بسام #حجاوي إن أهم ما يمكن فعله للتعامل مع فيروس #كورونا المتحور أوميكرون هو رصد الحالات عبر الحدود.

وبين في حديث لبرنامج هذا المساء، الذي يبث عبر شاشة التلفزيون الأردني، مساء الإثنين، أن منظمة الصحة العالمية أعلنت ترجيحها لأن يكون المتحور الجديد أسرع من النسخ السابقة لكورونا.

ولفت إلى أن منظمة صحية في إفريقيا راقبت الحالات المصابة بالمتحور الجديد أشارت إلى أن شدّة أوميكرون أقل منها عند الدلتا.

وأشار إلى أن الاردن لم يسجل لغاية اللحظة أي إصابة بالمتحور الجديد أوميكرون.

وعلق حجاوي، على تقديرات وزارة الصحة قبل دخول الموجة الثالثة عن أعداد الإصابات وأنها لن تتجاوز 3 آلاف إصابة، قائلاً “مشكلة الجائحة أنه لا يمكن توقع مسارها وطريقة انتشارها”، مبيناً أن غالبية الإصابات تذهب باتجاه الحالات النشطة لا إدخالات المستشفيات.

وتابع حجاوي، أن المدارس لم تكن سببا في ارتفاع الإصابات، موضحاً أننا لو لم ندخل الموجة الثالثة لما كانت هذه الإصابات بالعدد الذي يسجل، وأن المدارس هي جزء من المجتمع.

وأكد أن الأردن سجل 33 حالة وفاة اليوم الإثنين، 7 منهم دون 65 عاماً، داعياً جميع كبار السن لتلقي الجرعة الثالثة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى