“جوناف” يقدم جائزة محلية العمل الإنساني لمنسق الأمم المتحدة المتحدة في الأردن

سواليف

عمّان- خلال السنوات الماضية، توجه الاهتمام بشكل متزايد حول أهمية زيادة مشاركة الجهات الفاعلة المحلية وتمثيلها وقيادتها لجهود الاستجابة في مختلف الأزمات الإنسانية وفي التدخلات الإنمائية حول العالم، ما يؤكد دور منظمات المجتمع المدني على المستويين الوطني والمجتمعي في الاستجابات الإنسانية المحلية وقربها من المجتمعات وفهمها للسياق الثقافي واللغوي كشركاء موثوق مجتمعاتهم.

ولعل ذلك بالتحديد، ما نبه #منظمة_النهضة_العربية للديمقراطية والتنمية (أرض) والتحالف الوطني الأردني للمنظمات غير الحكومية (جوناف) إطلاق جائزة النهضة لمحلية العمل الإنساني ومنحها للمنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في الأردن، أندرس بيدرسن، تقديراً لمساهمته المتميزة تجاه تعزيز محلية العمل الإنساني في الأردن.

وأطلقت الجائزة هذا العام، كوسيلة للاعتراف بالجهود الحثيثة التي يبذلها الأفراد المميزون و/أو المنظمات البارزة لتعزيز محلية العمل الإنساني ومناصرته، وتقديراً لهم على دورهم في النهوض بمنظمات المجتمع المدني والجهات الفاعلة المحلية وتعزيزها على المستويين المحلي والدولي.

ولفت المحتفى به أندرس بيدرسن، إلى أن “الأردن قادر على تقديم العمل الإنساني بشكل “جيد”، فخلال جائحة كورونا كان هناك تناغماً واضحاً بين المؤسسات والمنظمات الذين يعملون في مجال تقديم الخدمات الاجتماعية للفئات الأقل رعاية”.

بدورها، اعتبرت عضو اللجنة الإدارية لتحالف جوناف والمستشار الأول في درة المنال، سوسن المجالي، أن فريق الأمم المتحدة بذلت جهود كبيرة في دعم الحكومة الأردنية والمجتمع المدني، مبينة أن الدعم المتواصل لتحالف جوناف خلال السنوات الأربعة الماضية وحشد الموارد لدعم الجهات الفاعلة محليا ودعوة المجتمع الدولي لتبني المبادئ والالتزامات الرئيسية في مجال المحلية كان له “الأثر الكبير في تحفيزنا وتشجيع الجهات الإنسانية الفاعلة الأخرى في المنطقة على بذل المزيد لتدعيم محلية العمل الإنساني”.

وقالت المديرة التنفيذية لمنظمة النهضة، سمر محارب، “استطاع أندرس بيدرسن، وبصفته رئيساً للفريق القطري في الأردن، توجيه القيادات الجمعية لفريق الأمم المتحدة في الأردن لتقديم دعم أكثر تناسقاً وفعالية وقابل للمساءلة من خلال العمل مع الجهات المعنية والشركاء في الأردن”.
يشار إلى أن جائزة النهضة لمحلية العمل الإنساني تعترف بجهود أولئك (أفراد أو منظمات) الذين قدموا مساهمات استثنائية وهادفة في تعزيز محلية العمل الإنساني على المستويين الوطني والإقليمي. إذ تراعي معايير اختيار المكرمين الشجاعة المتميزة والإبداع في النهوض بمحلية العمل الإنساني، والمقدرة على إلهام الآخرين، والقيادة إلى جانب العمل كجزء من مجتمع العاملين في المجال الإنساني، والالتزام بأعلى معايير النزاهة في السياقات الهامة.

كما أن الجائزة متاحة لأي شخص يعمل لصالح أي مجتمع إنساني أو تنموي أو يعتبر جزءاً منه، بما في ذلك موظفي المنظمات غير الحكومية المحلية/الدولية والمتطوعين فيها، و/أو موردي القطاع، و/أو المنظمات المجتمعية و/أو المنظمات الحكومية والجهات المانحة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى