تعالوا “نتغنى” بتجربة التعلم عن بعد!!

تعالوا “نتغنى” بتجربة التعلم عن بعد!! / #فاخر #الدعاس

تستوقفني حد الاستفزاز، تصريحات رئيس جامعة أو مسؤول في التعليم العالي بأن “نجاح تجربتنا في التعلم عن بعد يجب البناء عليها “
هكذا تصريحات تحمل أحد احتمالين: إما أن من قام بهذا التصريح لا يعلم حقيقة ما يجري في جامعاتنا خلال فترة التعلم عن بعد، وإما أنه يعتبر أن التجهيل بحد ذاته هو الهدف المنشود للحكومة.
“نجاح تجربة التعلم عن بعد”؟!!! هل يمكن أن يصدر هكذا تصريح عن شخص رشيد؟! نجاح بنشر الجهل على حساب العلم؟! أم نجاح بجعل الغش الركيزة الأساسية للعملية التعليمية وأن مهمة الطالب أصبحت تكمن في البحث عن آلية الغش التي سيعتمدها في هذا الامتحان او ذاك؟!!
“البناء على نجاح تجربة التعلم عن بعد”؟!! عن أي بناء يتحدث مسؤولينا؟! بناء تعليم وهمي لا يغني ولا يسمن من جهل؟! أم تعميم ل”الإبداع” في عقد امتحانات عن بعد لا علاقة لها بالنزاهة الأكاديمية؟!
يتحدثون هذه الأيام عن الإصلاح والمصلحين وأعضاء اللجنة “الصالحين”، وهو أمر جميل، ولكن باعتقادي أن أي إصلاح جدي يجب أن يبدأ باعتراف المنظومة الحاكمة بفشلها خلال السنوات الماضية، ومحاسبة كل من تسبب بهذا الفشل، تمامًا كتقييم عملية التعلم عن بعد التي يجب الإقرار بفشلها ابتداءً ومن ثم محاسبة كل من تسبب بتكريسها لأكثر من عام وما سببته من تجهيل للطلبة وتدمير للمنظومة التعليمية. ومن ثم أخذ قرار قطعي بالعودة إلى التعليم الوجاهي بشكل كلي ونهائي.

اقرأ أيضاً:   لجنة التسعين ومسرحية المشاغبين

والله من وراء_القصد

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى