تصعيد يخيم على جنوب سوريا قد يؤجل اعادة تشغيل معبر جابر بشكل كامل!!

سواليف – رصد

يعيش #الجنوب #السوري أجواء #حرب، منذ فجر الخميس، إثر محاولات #قوات #النظام اقتحام حي ” #درعا البلد”، مترافقة مع #قصف #مدفعي وصاروخي، أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وبالسلاح الفردي تصدى المئات من أبناء درعا، لمحاولات تقدم النظام التي تقودها “الفرقة الرابعة”، ومع امتداد رقعة التوتر إلى مناطق مختلفة في درعا تم أسر العشرات من قوات النظام السوري المتواجدين في حواجز أمنية في مناطق مختلفة من درعا، من قبل #الثوار الذين لبوا النداء لمساندة أهالي “درعا البلد”.

وقال الناطق باسم “تجمع أحرار حوران” عامر الحوراني، إن غالبية مناطق درعا تشهد اشتباكات وهجمات على الحواجز وخصوصاً في ريفي درعا الشرقي والغربي.

اقرأ أيضاً:   المرصد العمالي : كوادر الطوارئ بالمستشفيات .. ظروف عمل صعبة تنتج أخطاء طبية متكررة

وأضاف ، أن النظام ركز على مدينة جاسم، وقامت حواجزه بقصف المدينة، وكذلك يقوم حالياً بحشد قواته في محيط بلدة اليادودة بريف درعا الغربي، تمهيداً لاقتحامها، إلى جانب حي “درعا البلد”.

وبحسب الحوراني، فإن القصف من جانب النظام على بلدة اليادودة، أدى إلى مقتل 6 مدنيين، بينهم امرأة وثلاثة أطفال، كانوا عالقين تحت الأنقاض.

من جانب آخر، أكد الناطق “باسم تجمع أحرار حوران”، استمرار المفاوضات بين لجان درعا المركزية والنظام في حي “درعا المحطة”، مشيراً إلى مطالبة النظام بالتهدئة.

اقرأ أيضاً:   أمطار اربد ليلة الخميس / الجمعة .. فيديو

وقال الحوراني، إنه للآن لم يصدر أي توضيح عن اللجان المركزية، ومن غير المعروف ما هو مآل التصعيد، مستدركاً بأن “التوقعات أن تتصاعد وتيرة العمليات العسكرية ضد حواجز وثكنات النظام، حتى يرضخ الأخير، ويوقف حملته على درعا البلد، بعد التوصل إلى اتفاق جديد يضمن سلامة الأهالي”.

كما قطع مسلحو المعارضة السورية في ريف درعا ، أمس الخميس الطريق الدولي بين دمشق وعمان على بعد نحو 10 كيلو مترات عن معبر نصيب الحدودي/ جابر مع الأردن .

ومن المقرر أن يعاد التشغيل الكامل لمعبر جابر الحدودي مع سوريا واتخاذ كافة الاجراءات لدى الجانب الاردني لذلك ، حيث أعلن وزير الداخلية مازن الفرايه عن القرار بفتح المعبر اعتبارا من صباح يوم الاحد القادم وفق الخطة التي وضعتها وزارة الداخلية بالتعاون مع الجانب السوري .

اقرأ أيضاً:   مرشحون للتربية مدعوون للمقابلات الشخصية / أسماء

إلا أن المستجدات الأمنية على الجانب السوري والتخوفات الامنية على حياة المسافرين المغادرين والقادمين الى معبر جابر ، ستحول دون إعادة المعبر كما هو مقرر يوم بعد غد الأحد ، وهو القرار لمتوقع أن تتخذه الحكومة الأردنية خلال الساعات القادمة، خصة إ1ا تفاقمت الأوضاع الأمنية على الجانب السوري من حدود جابر .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى