تشوهات فاتورة المياه والكهرباء وأزلنا ، ماذا عن تشوهات الرواتب ؟!

#تشوهات #فاتورة #المياه و #الكهرباء وأزلنا ، ماذا عن #تشوهات #الرواتب ؟!

نصر شفيق بطاينه

منذ عدة سنوات عجاف لم تزاد او تعدل الرواتب للعاملين والمتقاعدين بسبب المديونية وعجز الموازنة ثم جاءت جائحة الكورونا لتكمل المشهد وأصبحت تمر الموازنة المالية للسنة التالية دون مخصصات لزيادة الرواتب بموافقة من مجلس النواب ثم مباركة مجلس الاعيان دون مناقشة وكأن طلب زيادة الرواتب أصبح من المحرمات الا من همسة خجولة هنا أو همسة خجولة هناك من بعض النواب على استحياء ( والاستحياء اشد من الحياء ) تماشيا مع الحكومة من جهة وذر الرماد في العيون للقاعدة الانتخابية وتزلفا من جهة اخرى .
في مشهد من فيلم سينمائي بطولة عادل امام أسمه النوم في العسل ، عادل امام ضابط شرطة يحقق مع عروسة انتحر عريسها ليلة الدخلة ، ويسألها عن الأسباب حسب رأيها فتقول انه معرفش ويتغابى عادل ويسأل يمكن انك نكدت وعكننت عليه فنفت وقال أبدا وانها حاولت تساعده غيرت هدومها ورقصت له ودللته وفرفشت معه ولكنه معرفش ورفض الانتظار لليوم التالي للذهاب للدكتور وانتحر وأخذت في البكاء نافية التهمة عن نفسها ، فقال ضابط الشرطة لها عداك العيب انت عملت اللي عليك رقصت وفرفشت وبريت ذمتك أمام ربنا .
واحنا كمواطنين اعتقد انه عدانا العيب برينا ذمتنا أمام الحكومة كيف ؟ فاتورة المياه تعدلت لتحقيق العدالة بين المحافظات وتم ازالة التشوهات فيها السنة الماضية وقلنا اَمين ، علما انه تم تعديلها قبل عدة سنوات ، فاتورة الطاقة في عام ٢٠١٨ تم ازالة تشوهاتها وتم رفع الأسعار قلنا اَمين ، والان في عام ٢.٢٢ على وشك ازالة تشوهات فاتورة الكهرباء مرة اخرى وسنقول اَمين صاغرين لأنه كما هو معروف المواطن مشمس ومهدور ماله ولا أحد يدافع عنه لأن مجلس النواب غير معني بالمواطن ، تم رفع أسعار المحروقات العام الفائت ١٠ مرات من أصل ١٢ شهر ، أضافة الى السنوات السابقة وأصبحت تنكة البنزين ١٧ دينار والحبل على الجرار وقلنا اَمين ، أجور النقل أرتفعت من قبل أصحاب الحافلات واَمين وتم ازالة تشوهاتها ، المطاعم الشعبية وغير الشعبية رفعت أسعارها ورفعت أسعار الشاورما وتم ازالة التشوهات ، كل المواد التموينية أرتفعت أسعارها وأزال التجار تشوهاتها ، أطباء الأسنان كذلك على وشك ازالة تشوهات الكشفية ، لم يبقى سلعة أو خدمة الا ارتفع سعرها وتم ازالة تشوهاتها ، حتى وصل الأمر الى تشكيل لجنة للتحديث السياسي وتم ازالة تشوهات قانون الأنتخاب والأحزاب ، وتم أيضا ازالة تشوهات الدستور وتبعه ازالة تشوهات النظام الداخلي لمجلس النواب ، وتم استحداث مجلس الأمن القومي مع أنه لا أحد يعرف ماهيته ونظامه وقلنا اَمين ووقع مجلس الأمة شيكا على بياض للمجلس الجديد ، ونرجوكم اذا ظل شيء بده ازالة تشوهات رجاء لا تترددوا احنا كمواطنين سدادين وجيبتنا وجيبة الحكومة واحدة ، وكما قلنا لكم سابقا مصارينا مصاريكم ومصاريكم ليست مصارينا ولكم وحدكم ومجلس النواب الكريم مجلسكم زي ما انتم عارفين من يدكم اليمين الى يدكم الشمال ولا يقول لأ وهو أكرم من حاتم الطائي تجاهكم ولا يترك ضريبة او قانون فيه رفشه للمواطن الا وقال نعم على الغميض .
ما عدا الرواتب لم تذكر بخير علما أنها بحاجة الى ازالة تشوهات الفجوة بين الرواتب القديمة قبل ٢٠١٢ ورواتب ما بعهدها للمتقاعدين المدنيين والعسكريين على حد سواء ، ومن جهة أخرى ازالة تشوهات الرواتب بين الموظفين العاملين في الحكومة وبين الموظفين العاملين في الهيئات المستقلة والمناطق التنموية . لقد وصلت الأسعار في السوق مستوى من الغلاء لا يطاق ولم تعد الرواتب تكفي لسد تشوهات الفواتير والضرائب والرسوم التي تفرضها الحكومة بين الفينة والاخرى طبعا لا يوجد فاصل بين الفينات فضلا عن المتطلبات المعيشية ، مضافا اليها رسوم الجامعات والطبابة والمواصلات والاتصالات ، باختصار كل جهة حكومية او غير حكومية الا أخذت حصتها من جيب المواطن بحجة ازالة التشوهات . ولم يعد الراتب يصمد أمام هذه الهجمات وكأنها تسونامي زاحفة على جيب المواطن لتفريغها من راتبه الذي أصبح لا يكاد يصمد سبعة أيام مع لياليهن أمام هذه الهجمات الغضنفرية . جاء في الاخبار أن الحكومة حصلت ضرائب من المواطنين عام ٢٠٢١ ، ٢ . ٥ مليار دينار وفي خبر اخر ان المساعدات الخارجية بلغت ٦ . ٤ مليار دولار أو دينار لست متأكد من الخبر وفي خبر اخر ان صندوق النقد الدولي ساعد الأردن ب ٢ . ١ مليار دولار مخصصات لمسح اَثار جائحة كورونا في الفترة ما بين شهر اذار ٢٠٢٠ واذار ٢٠٢١ لا أعرف اذا كان الرقم داخل ضمن ال ٤.٦ مليارات والتي من ضمنها مليارين دولار منح ، هذا على الاقل ما قرات عنه في الأخبار ولا ادري اذا كان هناك اموال حصلتها الحكومة وفاتني خبرها .
وبعد ذلك الا يحق للمواطنين بطلب زيادة على رواتبهم وازالة تشوهاتها وخاصة وان الموازنة على وشك المناقشة في مجلس النواب واقرار ها كما معروف ومتوقع ، وحسب خبرتنا سابقا أن النواب سوف يتكلموا في كل شيء ما عدا تفاصيل الموازنة الا ما رحم ربي من النواب وهم قليل ، هذا يعني ان الزيادة ستكون من مصارينا التي جبيت من خلال الضرائب ، وبما ان المفروض أن الضرائب تنعكس على المواطنين خدمات واعتقد ان زيادة الرواتب أحدى هذه الخدمات ، ولا نريد احد يقول ان هناك عجز في الموازنة لأن المواطن لم يعد يشتري هذه البضاعة فالعجز سوف يبقى الى قيام الساعة لغاية في نفس يعقوب . من يريد زيادة عدد اعضاء مجلس النواب وسيتبعه زيادة أعضاء مجلس الأعيان ويريد الصرف على الاحزاب معاه مصاري ، ثلاثين وزير في الحكومة ووزير طالع ووزير داخل معناته في مصاري ، تعيينات مستشارين وتمديد وشراء خدمات موظفين كبار معناته في مصاري ، ترفيعات ومسميات وظيفية بدرجات عليا معناته في مصاري ، احتفالات ومناسبات مختلفة وغيرها الكثير من الصرفيات معناته في مصاري ، اما عند زيادة الرواتب ما فيش مصاري ، لماذا ؟؟ سؤال برسم الجواب لماذا ؟؟
في كل كتب التكليف الملكي السامي يوجه جلالة الملك الحكومة العمل على تحسين معيشة المواطن ، اضافة الى كل الاجتماعات الاخرى والزيارات واللقاءات مع المسئولين يركز على ضرورة تحسين معيشة المواطن ، فاذا لم يكن زيادة الرواتب هو الأساس واحد عناصرها الأساسية بالأضافة الى محاربة البطالة وتخفيض الضرائب لا زيادتها ، فكيف يكون التحسين اذن ؟ علما على ارض الواقع الحكومات تعمل العكس وتفرض الضرائب وترفع أسعار الطاقة بمختلف أنواعها .
وزير الطاقة يقول ان ازالة تشوهات فاتورة الكهرباء جاء لتحقيق الأمن الاجتماعي !!!!!!! رفع اسعار الكهرباء وتأخذ من شريحة الاستهلاك المنزلي وتدعم القطاعات التجارية والصناعية وغيرها يحقق الامن الاجتماعي ؟؟!! طيب بناء عليه الا يحقق زيادة الرواتب الامن الاجتماعي ؟؟!! ويقول ايضا ان المردود المالي هو ٥٠ مليون دينار ولن يدخل الخزينة منها دينارا واحدا وسوف يصرفها على هذه القطاعات ، ونحن نقول أننا نوعدكم وعد شرف اذا حصلت الزيادة ان لا يدخل منها قرش واحد الى خزينتا التي هي جيب المواطن وسوف ندفعها ونصرفها جميعا لتغطية الفواتير التي أصبحت تقصم ظهر المواطن .
نرجو من الحكومة الرشيدة ومجلس النواب الموقر العمل على زيادة الرواتب للعاملين والمتقاعدين وازالة تشوهات الرواتب أسوة بما ذكر أعلاه ، درهمونا والا فقدتمونا ….

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى