تربوي أردني .. امتحان التوجيهي هذا العام الأصعب منذ 10 سنوات

سواليف

  قال الإعلامي والتربوي حسام عواد، إن جيل عام 2003، ” مكافح وصبور ومش مدلع “، وذلك في معرض حديثه عن تقييم دورة #الثانوية العامة للعام 2020-2021، كون #الطلبة حرموا من الذهاب إلى المدرسة والخوض في الذهاب والإياب من وإلى #المدرسة.

وأشار عبر لقائه مع برنامج نبض البلد ، إلى أن طلبة #التوجيهي لهذا العام، واجهوا معاناة غياب الجدول الدراسي، والوجود في المنازل، وعدم التدريب على الامتحان الوزاري قبل الامتحان النهائي.

اقرأ أيضاً:   الهواري وشهاب يهرعان إلى مستشفى الجاردنز والدرك يطوق محيطه / فيديو

وشدد على أن أسئلة بعض امتحانات الثانوية العامة هذا العام، كانت #الأصعب بين امتحانات 10 سنوات خلت.

وأكد أن 256 أستاذ متخصص في مادة الفيزياء اجمعوا على أن امتحان الفيزياء لهذا العام كان غير مميز، ولم يراع الفروقات الفردية بين الطلبة.

ولفت عواد إلى أن بعض المعلمين “يجاملوا الوزارة” عند الإجابة على أسئلة الامتحانات، مبينا أن حديثهم مع الطلبة حول صعوبة الأسئلة يكون بشكل مغاير.

اقرأ أيضاً:   من داخل غرفة متوفاة في مستشفى الجاردنز.. اللحظات الاولى لانقطاع الكهرباء

وتابع الإعلامي التربوي حسام عواد، أن رأيه الشخصي إزاء الدورة الحالية للتوجيهي، هي “ردة فعل” من قبل وزارة التربية والتعليم بعد حصول بعض الطلبة في العام السابق على العلامة الكاملة 100 بالمئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى