تباشير خير وإن صدقت الوعود…

تباشير خير وإن صدقت الوعود…
حلم #التأمين #الصحي لمتقاعدي #الضمان #الاجتماعي

رائد الأفغاني

بالأمس حللت ضيفا مقارعا لا مهادن.. ملح في المطالب والمكاسب لا متراخ او متساهل معطيا الأولوية لآخر بند في مطالب متقاعدي الضمان كأول بند كنت في ضيافة دمث الخلق واضح السرد والطرح والمتفائل الواثق من نفسه عطوفة مدير عام المؤسسة العامة للضمان الإجتماعي الدكتور حازم الرحاحلة ودار حديث مطول حول ماهية وقرعة ابو التأمين الصحي الموعود الذي لطالما انتظرناه على مدرج أنين وألم وأوجاع المرض وهل هو سيلد شرعيا حلال زلال وبعقد نكاح وما يثبت ولادة سليمة سائغة تضمن له الحياه بلا تشوهات أو عور؟
أسهبنا في نقاش مستفيض فند عطوفته من خلال ذلك مراحل بناء أساس متين ذو خرسانة كافية تسند اعمدة الصلب راسخة للبناء عليها عبر منظور حضاري وتأمين صحي كريم يضمن تقديم الخدمة المثلى لمتقاعدينا ويلبي مطلبا أساس لأعمارهم وعائلاتهم…
وسأكون منصفا ومروجا لجملة أثارت إعجابي الشديد ووددت لو أن اسمعها من لدن اي مسؤول او وزير يتسنم أعلى سلطه عطوفة الدكتور حازم الرحاحلة عاب على مسؤولين سابقين عدم جديتهم وتراخيهم بإخراج منظومة تأمين صحي حضاري إلى أرض الواقع وحيز الوجود وقال بالحرف والنص(نحن نعمل لوطن وأجيال) والفرصة سانحة أمامي وبمتناول مرمى القرار الشجاع لماذا لا نستغلها؟

اقرأ أيضاً:   السودان إلى أين؟ / الدكتور فارس فلاح العطين بني خالد

أسجل إعجابي وسعادتي بما دار بالأمس متفائلا بما تنادى لأسماعي ووضع أمامي على الطاولة بكل بسالة وجرأة وإصرار على المضي قدما لتسجيل منجز وهو حق مكتسب لمتقاعدينا من لدن عطوفة الدكتور حازم الرحاحلة مشددا في الوقت نفسه على أننا مستمرون بكل العزم والإصرار على بقية الحقوق والمكتسبات والمطالب وعلى مبدأ(خذ وطالب) وعلى العكس مادمنا تحصلنا على أي مطلب من خلال الحوار او الإعتصام والوقفات فهذا يحدونا لأن نكون حازمين جازمين في نيل وانتزاع باقي الحقوق والمكتسبات…
لنتفائل بالخير علنا نجده ونصل إلى مانصبوا اليه والجلسات الحوارية لمطلب التأمين الصحي تدور رحاها هنا وهناك حتى نتيقن ونكون على علم ودراية بأن معطف نظام ومراحل هذا التأمين على قدر أجسادنا ويليق بأعمارنا ومن نعيل.

اقرأ أيضاً:   توافق بين الفوسفات والمتقاعدين وإنهاء كافة المظاهر الاحتجاجية / بيان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى