بيان صادر عن المعتصمين من شباب البادية الشمالية / صور

سواليف – خاص

وصل سواليف البيان التالي من مجموعة من شباب البادية الشمالية اقاموا خيمة اعتصامهم منذ تاريخ 11 / نيسان الحالي يطالبون فيه بحقوق مشروعة لهم حسبما جاء في البيان ، منها توفير فرص عمل لهم بما يضمن لهم العيش الكريم ، إضافة الى اصلاح طريق بغداد الدولي ( ثعبان بغداد ) الذي طال به الأمد و هو يحصد العشرات من ارواح ابناء البادية الشمالية .
وتاليا نصه

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن مجموعة من شباب البادية الشمالية للمطالبة بالحقوق المشروعة :
الى أصحاب القرار اياً كان موقعهم و مسؤوليتهم في هذا الوطن الذي نعتز و نفتخر اننا ابناءً بارين له :

قال تعالى : إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعاً بَصِيراً

عن العدل نتحدث ، عن ما افتقرت له البادية الشمالية منذ سنين عجاف ، فأعلى الجانب الأيمن من خريطة الدولة كان وما زال يعاني من التمييز و نقص الخدمات و حرمان من الحقوق المشروعة ، وللأسف ان من لنا حقً عليه من ابناء للبادية الشمالية ممن وصلوا لمواقع المسؤولية من نوّاب و غيرهم لم يصل عبرهم صوتنا و لم تحقق أبسط أمالنا و مطالبنا و طموحاتنا . للأسف ما زالت الحكومات المتعاقبة تصر على تهميش البادية من مختلف النواحي ، ولكم ان تتجولوا في رحاب البادية الشمالية و تقرأوا الرسائل المتوالية من طريق بغداد الدولي الذي يحصد قرابة مئة روح بشرية على دفعات ، لكم ان تقرأوا المعاناة في عيون و ملامح ابنائها خلال تحدثكم معهم ، جربوا ذلك و لو مرّة و اسمعوا لهم ! لكم ايضا ان تقرأوا المعاناة و التهميش في سوء البنى التحتية و التعليمية و المجتمعية و الصحية و نقص الكوادر فيها !
لا نعلم بأي ذنب يعاقب ابناء البادية و ثلث ابنائها مجندين في مختلف مؤسسات الجيش و الأمن العام و الدفاع المدني و قدموا الشهداء تباعاً منذ تأسيس الدولة حتى الأن ، لا نعلم بأي ذنب يحظى ابن عمّان و ضواحيها بكل الإهتمام و الخدمات بينما ابن البادية يولد من رحم المعاناة و يشق طريقه فيها و يقاوم العثرات و الويلات ليصل الى حلمه الذي يقتله ابن عمان نفسه حين يتولى المناصب الفاخرة بالواسطة و المحسوبية و يحرم هو منها !
بأي ذنب تعاقب البادية البادية الشمالية و فيها الرجال الرجال الذين قدموا الغالي و النفيس من اجل هذا الوطن ، بأي ذنب و هي التي فاحت منها رائحة الهيل و الكرم و النخوة الى كل بقاع الوطن و شهد لها القاصي و الداني و عكست صورة طيبة عن المجتمع الاردني في ما تنتهجه من عادات و تقاليد حسنة تربت عليها ، بأي ذنب و البادية التي لقنت الغير دروساً في حب الوطن و القيادة الهاشمية التي نعتز و نفتخر اننا بضلالها ولم تكن يوما الا في صف الوطن و القائد !

اقرأ أيضاً:   أردننا جنة يسير رحلات مسائية لمهرجان جرش

أننا اليوم نوجه لكم هذا البيان بعد ان كبتنا في داخلنا طويلاً و نخشى ان يطول بنا التهميش و الحرمان الى ان ينفجر البركان في داخلنا ، و نطالب بالحق ليس بالمنّة ، الحق الذي ناله غيرنا بالصاع الوافي و حرمنا منه نحن ، و تالياً مطلب ابناء البادية الشمالية الذي اوجع قلوبهم .

اقرأ أيضاً:   متقاعدون من اليرموك يحتجون على تأخير صرف مكافأة نهاية الخدمة

اصلاح طريق بغداد الدولي ( ثعبان بغداد ) الذي طال به الأمد و هو يحصد العشرات من ارواح ابناء البادية الشمالية و على دفعات ، أخرها حادث السير المؤسف الذي راح ضحيته 6 اطفال ابرياء ذنبهم الوحيد انهم عادوا من مدرستهم المتهالكة البناء البعيدة عن منازلهم ، و التي اضطروا لدفع اجرة مواصلات بائسة كوّموا فيها فوق بعضهم البعض ، عادوا محملين بكتبهم و معلوماتهم و يستعدون لتناول طعامهم و حل واجباتهم و لهوهم في ملعبهم الترابي ، فتأتي الصدمة انهم دفعوا ضريبة تقصير و تهميش الحكومات المتعاقبة لطريق مرّوا منها يوما ، نطالب باصلاح الطريق من المفرق للرويشد ولن نقبل بانصاف الحلول ونظام الترقيع، فهذا حق لنا وقد قبضنا على الجمر سنوات طوال وآن الاوان ان يقف الى يلتفت لنا المسؤولين وان يعطونا هذا الحق الذي يعتبر من ابسط حقوقنا.

اقرأ أيضاً:   زيارة بركة العرايس ودراسة الطيور قد تقودك إلى التوقيف الإداري

اخيراً .. هذا البيان لا تتبناه اي جهة او مسؤول او شيخ او وجهاً اياً كان ، بل هو صادر عن ، فقد بدأناها سلميّة حباً للوطن و قيادته ، لم نغلق طريقاً او نحرق عجلاً او نضرب حجراً ، بل خاطبناكم من صميم قلوبنا .
!
دمتم بكل ود ، منتظرين اجابتكم ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى