بعد 960 ساعة جوع: الأسرى ينتصرون

سواليف – رصد
أكد رئيس هيئة الأسرى والمحررين عيسى قراقع أن الأسرى المضربين علقوا إضرابهم فجر اليوم السبت، بعد التوصل لاتفاق مع مصلحة السجون الاسرائيلية لتحقيق مطالبهم، بعد 40 يوماً من الإضراب (960 ساعة)

وقال قرقع إن الاسرى علقوا اضرابهم بعد التوصل لاتفاق مع لجنة الاضراب بقيادة الاسير مروان البرغوثي حول مطالبهم الانسانية، بعد مفاوضات استمرت لاكثر من 20 ساعة مع القائد مروان البرغوثي وقيادة الاضراب جرت في سجن عسقلان .

اقرأ أيضاً:   الصحة تحدد مراكز التطعيم لمن تجاوز 30 عاما (أسماء)

وجرت المفاوضات في سجن عسقلان حيث حضر القائد مروان البرغوثي وقيادة الاضراب للمفاوضات مع مصلحة السجون التي كانت رافضة حتى ساعات قريبة مجرد فكرة الحديث مع البرغوثي وقيادة الاضراب .

بدورها اعلنت مصلحة سجون اسرائيل رسميا انتهاء الاضراب بعد مفاوضات مع مروان البرغوثي.
ومنذ اليوم الأول للإضراب انضم 23 أسيرا أردنيا في سجون الاحتلال الإسرائيلي لحرب أمعاء خاوية لمساندة الأسرى الفلسطينيين في إضرابهم المفتوح عن الطعام، الذي بدأ الاثنين 17نيسان/ أبريل، بالتزامن مع ذكرى يوم الأسير.

اقرأ أيضاً:   إيقاف عملية التطعيم من الاثنين حتى الأربعاء

يذكر بأن نحو (1600) أسير فلسطيني قد أعلنوا اضرابهم عن الطعام منذ 41 يوما على التوالي للمطالبة ببعض الحقوق الإنسانية التي كفلتها لهم كافة الاتفاقيات والمواثيق الدولية، إلا أن سلطات الاحتلال لم تستجب لمطالبهم وصعّدت من اجراءاتهم القمعية بحقهم ولم تكترث بأوضاعهم الصحية التي تدهورت إلى درجة تثير القلق والمخاوف وتشكل خطرا حقيقيا على حياتهم

اقرأ أيضاً:   دودين يوضح الهدف من المتسوق الخفي

وكالات فلسطينية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى