الاصابات
742٬521
الوفيات
9٬577
قيد العلاج
7٬862
الحالات الحرجة
540
عدد المتعافين
725٬082

بعد قرار الحكومة إلغاء السقوف السعرية.. ارتفاع اسعار الدجاج 22%

سواليف

ما لبث أن دخل قرار الحكومة أول من أمس إلغاء السقوف السعرية لأسعار الدجاج حتى قفزت الأسعار بنسبة وصلت إلى 22 % حتى أصبحت بعض الشركات تبيع منتجاتها بـ2.5 دينار للكيلو.
وبحسب لائحة الاسعار الجديدة، وصل سعر كيلو دجاج الطازج أمس إلى 2.5 دينار بعد أن كان السقف محددا بدينارين.
كما بلغ كيلو دجاج “النتافات” 1.80 دينار بعد ان كان محددا بما يتجاوز 1.65 دينار بزيادة نسبتها 9 %.
وكانت وزيرة الصناعة والتجارة والتموين م.مها علي قررت اول من أمس الغاء تحديد السقوف السعرية لمادتي الدجاج الطازج والنتافات واخضاعهما للعرض والطلب. وأكدت علي أن الوزارة مستمرة برصد مؤشرات أسعار بيع هذه المواد في السوق المحلي واتخاذ القرار المناسب في حال وجود ارتفاعات غير مبررة على اسعار بيعه.
يأتي هذا في الوقت الذي قررت فيه وزارة الزراعة أمس السماح باستيراد الدواجن الكاملة المجمدة من المناشئ المسموح بالاستيراد منها وفقاً للحالة الصحية البيطرية المنشورة عن تلك الدول على الموقع الرسمي للمنظمة العالمية لصحة الحيوان.
وقال مساعد أمين عام وزارة الزراعة للتسويق م.حازم الصمادي إن “القرار جاء لتلبية احتياجات السوق المحلي من الدواجن والحفاظ على المستويات الآمنة من المخزون الاستراتيجي من الدواجن ولتحقيق حالة التوازن في الأسواق.
عاملون في تجارة الجملة أكدوا لـ”الغد” ان الزيادة في اسعار بيع الدجاج تعود الى وجود خلل من قبل تجار الجملة وشركات التوزيع رغم توفر الدجاج بكميات كبيرة.
ولفتوا الى ان اسعار بيع الدجاج ارتفعت امس بشكل ملحوظ من قبل شركات التوزيع خصوصا بعد قرار إلغاء السوق السعرية التي كانت مفروضة عليها. غير ان ممثل قطاع الصناعات الغذائية في غرفة صناعة الاردن محمد وليد الجيطان قال إن ” أسعار الدجاج ضمن الحدود المنطقية في ظل ارتفاع كلف الانتاج خصوصا فيما يتعلق بالأعلاف التي زادت بنسبة 200 % خلال الفترة الماضية إذ وصل سعر الطن الواحد إلى 300 دينار بعد أن كان يباع بـ100 دينار”.
وبين الجيطان أن السقوف السعرية التي وضعتها الحكومة لأسعار الدجاج اصبحت تسبب خسائر للشركات المنتجة وباتت مهددة بالتوقف عن الانتاج كون كلف الانتاج اعلى بكثير من الاسعار المحددة.
وأشار الجيطان الى ان فتح باب استيراد الدجاج يلحق الضرر الكبير بالإنتاج الوطني كون كلف انتاج الدجاج بالخارج اقل بكثير من انتاجها محليا. وشدد على ضرورة دعم قطاع الدواجن والشركات المنتجة من خلال إلغاء كافة الرسوم والضرئب المفرضة على كلف الانتاج اضافة الى تخفيض اثمان الكهرباء والسماح باستخدام الطاقة البديلة ودعم اجور العمالة.
واستغرب رئيس الجمعية الوطنية لحماية المستهلك د.محمد عبيدات قرار وزارة الصناعة والتجارة القاضي بإلغاء السقوف السعرية لمادة الدجاج بالرغم من الارتفاعات التي شهدتها اسعار الدجاج في الفترة الماضية حيث تجاوزت اسعار البيع السقوف السعرية المعلنة والمحددة من قبل الوزارة.
وأوضح عبيدات ان الجمعية تلقت العديد من شكاوى المواطنين حول ارتفاع اسعار الدجاج بنسب كبيرة داعيا وزارة الصناعة والتجارة والتموين الى ضرورة العودة الى فرض سقوف سعرية للمساهمة في تأمين احتياجات المواطنين من هذه السلع بأسعار مقبولة.
وأكد عبيدات أن غياب الرقابة الفعلية على محال بيع الدجاج بجميع انواعه قد ساهم وشجع أغلبية المحال وخاصة بعض المولات والمحلات الموجودة في الضواحي والمدن والقرى البعيدة عدم الالتزام والتقيد بالسقوف السعرية التي حددتها الوزارة حيث كانت تباع بأسعار مرتفعة جدا. ورحب عبيدات بقرار وزارة الزراعة بالسماح باستيراد الدجاج من الخارج لتلبية احتياجات السوق من هذه المادة الضرورية ولخلق حالة من التوازن السعري ما بين المحلي والمستورد داعيا إلى أن تكون الكميات المسموح باستيرادها كافية وشريطة أن تباع بأسعار عادلة لأطراف العملية التبادلية وكذلك عدم حصر استيرادها لفئة قليلة من التجار.
وقال صاحب مركز تجاري نبيل الفريد إن “اسعار بيع الدجاج ارتفعت بشكل ملحوظ بعد قرار الحكومة بإلغاء السقوف السعرية بسبب نقص الكميات وارتفاع كلف الانتاج خصوصا فيما يتعلق بالأعلاف”.
وأكد الفريد توفر الدجاج بكيمات تلبي احتياجات المواطنين مشيرا الى ان الاسعار تترواح بين 2.20 دينار و 2.45 دينار للكيلو بحسب الشركات المنتجة. وتوقع الفريد ان يطرأ انخفاض على اسعار الدجاج خلال الايام المقبلة مع دخول الدجاج المستورد وارتفاع حدة المنافسة بين الشركات المحلية المنتجة للدجاج. وقال مسؤول مبيعات في احدى المراكز التجارية جهاد محمود ان شركات توزيع الدجاج قامت امس برفع اسعار #الدجاج بنسبة كبيرة حيث وصل سعر الكيلو للمواطنين 2.45 دينار بعد ان كان لا يتجاوز حاجز الدينارين. وبين جهاد ان المراكز التجارية ليس من مصلحتها رفع اسعار اي سلع من تلقاء نفسها بهدف تنشيط المبيعات وزيادة الحركة التجارية مشيرا الى ان الارتفاع جاء من قبل شركات التوزيع وانتاج الدجاج.
وقال صاحب محال بيع دجاج” نتافات” عادل شحادة ان اسعار دجاج “النتافات” ارتفعت بشكل كبير من تجار الجملة حيث وصل سعر الكيلو امس 1.65 دينار بالجملة فيما يباع للمواطنين 1.80 دينار. وأكد شحادة ان اسعار الدجاج يفترض ان تنخفض في مثل هذه الاوقات مع ارتفاع درجات الحرارة وانخفاض تكاليف التربية مبينا ان اسعار دجاج “النتافات” خلال نفس الفترة من العام الماضي لم تتجاوز 1.40 دينار.
من جهتها أوضحت وزارة الصناعة والتجارة والتموين ان الغاء قرار تحديد السقوف السعرية للدجاج الطازج والمباع من النتافات جاء في إطار الإجراءات الاعتيادية التي تقوم بها الوزارة بحيث يتم الغاء السقوف السعرية لأي سلعة بعد تحقق الهدف المقصود باستقرار وانخفاض أسعارها بالسوق المحلي.
وقالت الوزارة في إيضاح صحفي انه من خلال الرصد اليومي لأسعار الدجاج تبين استـقرار الأسعار، وحتى يتم تحفيز المنافسة بين الشركات المنتجة والتجار بما يخدم مصلحة المستهلك، تم إلغاء قرار تحديد السقوف السعرية للدجاج والذي كانت الوزارة اتخذته في شباط الماضي.

اقرأ أيضاً:   أسس تخصيص وحدات زراعية في وادي عربة

(الغد – طارق الدعجة)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى