بعد اختفائه لأكثر من 80 عام.. ظهور “الحوت الأبيض” في المحيط الهادي (فيديو)

سواليف

أصابت العلماء حالة من الدهشة، لحظة ظهور #حوت#بيلوغا” ضخم جدا على سواحل #سياتل في #المحيط_الهادئ بعد اختفائه منذ عام 1940، وعدم رصده في المنطقة والمحيط منذ ذلك الوقت.

وشاركت وسائل إعلام أمريكية بشكل كبير، خبر رصد حوت #بيلوغا الملقب بـ” #الحوت_الأبيض”، في سواحل المحيط الهادئ المتاخمة لولايات أمريكا الغربية.

وبحسب مقال نشر في صحيفة “seattletimes” الأمريكية، فقد أثار اكتشاف حوت بيلوغا ضخم وهو يسبح في منطقة بوجيه ساوند في المحيط الهادئ حيرة الناس في المنطقة لأنها المرة الأولى التي يشهدوا فيها هذا الحوت العظيم منذ عام 1940، وفقا لوسائل الإعلام المحلية.

اقرأ أيضاً:   أردنية شقيقها محكوم بالاعدام تناشد لويس هاميلتون

وسجلت الملاحظة الأولى للحوت الأبيض في جنوب جزيرة فوكس، تلتها مشاهدة في منطقة بوينت ديفيانس وبعض الخلجان، وسجلت المشاهدة الرابعة غربي سياتل والخامسة في مياه حوض بوجيه ساوند البحري، بحسب مايكل ميلستين، مسؤول الشؤون العامة في إدارة مصايد الأسماك الوطنية للمحيطات في أمريكا.

وأشارت المصادر الأمريكية إلى أن تاريخ المشاهدة الموثقة الأخيرة المعروفة لحوت بيلوغا في المحيط الهادئ، خارج موطنه الأصلي في المحيط المتجمد، تعود إلى مقال نشر في 24 أبريل/ نيسان عام 1940، في صحيفة “تاكوما تايمز”، حيث تحدث المقال عن رصد حيتان بحرية مجهولة اللون وصفها السكان المحليون بأنها حيتان “بيضاء متسخة (بسبب لونها)”.

اقرأ أيضاً:   كيف يؤثر القمر في الحياة على الأرض؟

ويؤكد الخبراء إلى أن وجود هذه الحيتان في البحر الهادئ غير متوقع، فلا يوجد أي دليل يشير إلى المكان الذي أتت منه حيتان البيلوغا أو سبب رحلتها عبر سواحل المحيط الهادئ.

وينوه الخبراء إلى أن وجود حيتان البيلوغا بشكل منفرد “أمر غامض”، لأنها كائنات اجتماعية تعيش في مجموعات تضم ما يصل إلى 100 حوت، ويطلق عليها البعض لقب الدلفين الأبيض بسبب شبهها بالدلافين لكنها تنتمي لرتبة الحيتان وتعيش في المناطق القطبية وشبه القطبية.

اقرأ أيضاً:   الصحة العالمية: لا دليل يدعم فكرة صنع لقاحات مضادة لأوميكرون
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى