بالفيديو شجار كبير بين وزير الأمن الداخلي “الإسرائيلي” و “بن غفير” في مكان عملية الخضيرة

سواليف

بثت وسائل ‘إعلام عبرية، مساء اليوم الأحد، مشاهد لشجار كبير بين #وزير_الأمن الداخلي ” #الإسرائيلي” عومر بار ليف، وعضو الكنسيت المتطرف ايتمار #بن غفير_في مكان #عملية_الخضيرة.

وخلال #الشجار، اتهم “بن غفير” وزير الأمن الداخلي “عومر بارليف” بالفشل في إدارة الوضع الأمني وهاجمه بشكل عنيف، وتدخل حرس “بارليف” وابعدوا المتطرف “بن غفير”.

مقالات ذات صلة

وقال بارليف: “هدا مساء صعب على دولة “إسرائيل”، وعملية فظيعة حدثت هنا”.
ورد بن غڨير :”توقف عن هذا، “يا فاشل”، “اخجل علي نفسك”،  اخجل “يا افشل وزير أمن مر على دولة إسرائيل”.

كما اتهم بن غفير “بارليف” بقوله :”يا يساري، مش خجلان علي حالك”.

ورد “بار ليف” مخاطباً “بن غفير” :”لا مش خجلان”…روح من هان”..

وأعلنت وسائل اعلام عبرية، مساء الاحد، عن مقتل #مستوطنين اثنين في عملية اطلاق نار وقعت في بلدة الخضيرة في الداخل المحتل، مشيرة الى أنه تم اطلاق النار نحو المنفذين مما ادى لاستشهادهم.

و بحسب المصادر العبرية، فإن العملية أسفرت عن وقوع 10 اصابات، بينها حالات خطيرة.

وقالت القناة 12 العبرية: “منفذا عملية الخضيرة انتظرا وصول #حافلة توقفت بالقرب من مكان الحادث، وفتحا عليها النار”.

وقال الاحتلال إنه تمكن من “تحييد” المسلحين، فيما أكدت وسائل إعلام فلسطينية استشهادهما بعد إطلاق النار عليهما من جنود الاحتلال. يذكر أن “الخضيرة” مدينة محتلة في حيفا.

وأفادت قناة “كان” الرسمية الإسرائيلية، في خبر أولي لها، بأن منفذي عملية الخضيرة هما فلسطينيان من “وادي عارة” من أم الفحم.

هوية المنفذين

وأكد إعلام الاحتلال الإسرائيلي، أن منفذيْ عملية إطلاق النار في مدينة الخضيرة هما خالد وأيمن إغبارية، من مدينة أم الفحم في الداخل المحتل.

وتداول الناشطون الفلسطينيون صورهما على مواقع التواصل الاجتماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى