باسل الحروب يكتب ..المقاومة المهنية لسلطوية الإداري والعمل النقابي الضامن لعمل التوازن

المقاومة المهنية لسلطوية الإداري
والعمل النقابي الضامن لعمل التوازن

كتب باسل الحروب عضو مجلس نقابة المعلمين الاردنيين رئيس اللجنة القانونية
……..
لقد قاوم #المعلمون النقابيون عبر ال ١٠ سنوات وقبلها النفوذ الاداري الذي يقصي الكفاءات والمتميزين تربويا لابعادهم عن تنافسهم لموقعهم، وأول ما حاول المعلم المهني عبر #العمل #النقابي الدفع به وهو اقتراح اصلاح التشريعات التي تنظم ذلك، واول ما تم طرحه بوضع نظام مهني يضبط عمل المعلم ولا يرضخ لنظام الخدمة الاداري السلطوي، الا ان قوى الشد العكسي التي تتحالف مع ادارة وزارة التربية كونهم تسلسلوا بوظائفهم عبر نظام الخدمة الذي يحمي نفسه بالعقوبات والتقارير بمعايير ادارية تصدر عن ديوان الخدمة، ولذلك حاولوا ان يطرحوا نظاما لمسار مهني بداية ٢٠١٨ الا انه لم يعالج الازدواجية وترك الحكم لنظام الخدمة ولم يستقل عنه، فعارضت انشاؤه النقابة وتم توقيفه قبل ولادته مطلع ٢٠١٩، الا ان ادارة الوزارة لم تيأس وأبقت نظام الخدمة الاطار العام لنظام الرتب، لا اريد ان ادخل بتفاصيل معركة النقابة مع الوزارة والحكومة وفي حجم المناورات التي خاضتها النقابة لادخال استقلالية لنظام الرتب من تغول الاداريين على المهنيين، نطرح مثالا بالاسفل من نظام الرتب رقم(١٦) لسنة ٢٠٠٢ مع تعديلاته ٢٠٢٠ المادة (٦) فقرة (د) والتي تمنح المعلم رتبة خبير ومن ضمن الشروط حصول المعلم على تقدير جيد جدا للسنوات ال٣ الاخيرة من مساره الوظيفي فلو نظرنا أن من يعطي هذا التقرير هو مدير المدرسة أو رئيس قسم او مدير التربية وحسب نظام الخدمة يجيز له أن يكون رتبته معلم أو معلم أول وبالتالي سيملأ التقرير ليقيم معلم يتأهل لخبير وهو لم يحصل عليها فتكون تقييمه له اداريا حسب نموذج التقييم الخاص بديوان الخدمة المدني فممكن يقيمه اقل من جيد جدا ويحرمه من الحصول على رتبة خبير ، بالاضافة أنه بغياب لوائح عقوبات لدى وزارة التربية تعتمد الجوانب المهنية فتبقى العقوبات تعتمد حسب ما نص نظام الخدمة المدنية بالمادة ١٤٢ والمادة ١٤٣ والمفتوحة للاجتهادات،فيستطيع اعطاء المعلم عقوبة تمنعه من التقدم لرتبة خبير لمدة ٣ سنوات متتالية لان بعض العقوبات تمنع تقريره يصل لجيد جدا.
وهنا لا نذكر ذلك على جميع الاداريين على الاطلاق ولكن التشريع سمح لوجود هذا التشوه.
نكتفي بهذا المثال الان، ولكم ان تتصوروا ما هو التركيب الذي بناه نظام الخدمة والتشوه الذي حصل ولكم أن تتخيلوا كم من ممانعة أنشأتها قيادات الوزارة والحكومة للجلوس مع #النقابة وأصحاب الكفاءة المهنية التي تكشف خللهم مجرد الجلوس معهم!.
ولذلك تجد رتبة معلم يحرم معلم من الحصول على رتبة خبير، وقس عليها.
العمل النقابي هو الوحيد الذي سيحمل هم #المعلم المهني ويوصل صوته وهو الضامن لتطور المهنة،كما هي النقابات العمالية في العالم عندما تحمي صاحب المهنة من تغول ارباب العمل.

اقرأ أيضاً:   الفساد .. المعلومات التي تردنا سرية

نقابتي_هويتي

……………….

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى