#انهيار أسعار الدجاج في السوق الأردني

سواليف – شهدت #أسعار #الدواجن في #السوق #الأردني انخفاضاً بنسبة 30 في المائة خلال الأسبوع الماضي بسبب ارتفاع تكاليف التشغيل والقدرة الشرائية المنخفضة، وفق عضو مجلس ادارة الاتحاد النوعي لمربي الدواجن حسان أبو دقر.

وقال أبو دقر: اليوم، يبلغ سعر دجاج النتافات 1.15 دينار للكيلو، بينما يبلغ سعر الدجاج المذبوح 1.5 دينار للكيلو .

وأضاف أن ارتفاع تكاليف التشغيل في قطاع الدواجن الأردني، والذي يرجع جزئيًا أيضًا إلى الطقس البارد، تسبب في تكبد المزارعين خسائر ملحوظة.

وقال أبو دقر: لكي تعيش الدواجن في مثل هذا النوع من الطقس، يجب أن تكون التدفئة تعمل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وهو أمر مكلف للغاية، خاصة في وقت ترتفع فيه أسعار الوقود .

من بين التكاليف التشغيلية الأخرى التي يتحملها المزارعون، ضريبة 5 في المائة على مدخلات الإنتاج، والتي تم فرضها في عام 2018.

وقال: اليوم، يكلف طن واحد من علف الدواجن المزارع 400 دينار بالإضافة إلى ضريبة بنسبة 5 في المائة بقيمة 20 دينارًا مضيفًا أن إعفاء المزارعين من هذه الضريبة سيحدث فرقًا كبيرًا، حيث يمثل العلف 70 بالمائة من إجمالي تكلفة الإنتاج .

وأشار أبودقر إلى أن المزارعين يبيعون الدجاج حاليًا بخسارة حوالي 20 في المائة، وأوضح أن التجار يشترون الدجاج من المزارعين بسعر 1.05 دينار للكيلو رغم أن تكلفة إنتاجه 1.30 دينار .

ولفت أبو دقر إلى أن فتح الباب أمام الاستيراد رغم فائض الإنتاج المحلي عامل آخر يساهم في الخسائر التي تكبدها المزارعون.

وقال إن الأردن مكتفٍ ذاتيًا في حاجته للدواجن، حيث تزود مزارع الدواجن الأردنية السوق بـ700 ألف دجاجة في اليوم و 250 ألف طن من الدجاج اللاحم سنويًا .

وقال أبو دقر إن اتحاد منتجي الدواجن الأردنيين يطالب بفتح أسواق تصدير جديدة”، حيث يشهد قطاع الدواجن في الأردن زيادة ملحوظة في أحجام الإنتاج بفائض قدره 30 في المائة.

وأشار إلى أن الأردن صدّر 150.000.000 بيضة مائدة و 85.000.000 بيضة تفريخ إلى دول الجوار في عام 2021 ، مضيفاً أن كمية تصدير الدواجن منخفضة للغاية.

وتضم المملكة 2689 مزرعة دواجن موزعة على المحافظات، منها 2297 مزرعة دواجن لاحم، و 278 مفرخا، و 114 مزرعة أمهات، بحسب أبودقر.

وقال إن إنتاج المزارع الأردنية من الدواجن أكثر من كافٍ.

وقال أبوقر إن مزارع الدواجن المحلية قادرة على تغطية كامل احتياجات الدولة بأسعار ثابتة على مدار العام، بشرط أن تطبق الحكومة حظرًا وقائيًا على الاستيراد، من خلال تقليص حصة استيراد الدواجن تدريجياً .

وأضاف أن الجمعية تطالب بمزيد من القيود والرقابة على قيام المهربين بإيذاء المنتج المحلي من خلال التهرب من الضرائب والجمارك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى