انخفاض استهلاك النفط في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوى له منذ 25 عاما

سواليف

كتب … عامر الشوبكي / باحث اقتصادي متخصص في شؤون الطاقة

سجل العام 2020 انخفاضا تاريخيا في استهلاك النفط، فقد تم #استهلاك 18.1 مليون #برميل يوميا من المنتجات و #المشتقات #النفطية في #الولايات #المتحدة، وهو #أدنى #مستوى لها منذ 25 عاما.

وحسب بيانات ادارة معلومات #الطاقة #الامريكية، انخفض الاستهلاك في الولايات المتحدة في العام الماضي بنسبة قياسية بلغت 15٪ في قطاع النقل، وتعد تداعيات جائحة كورونا والاستجابة لمنع انتشاره من العوامل الرئيسية لانخفاض استهلاك #النفط، ولا سيما بالنسبة لوقود النقل. وكان الغاز البترولي واحد من فئات المنتجات النفطية القليلة التي شهدت زيادة في الاستهلاك في عام 2020. ويستخدم في الولايات المتحدة في المقام الأول لصنع البلاستيك بدلا من استهلاكه كوقود.
وكان البنزين، وهو المنتج النفطي الأكثر استهلاكا في الولايات المتحدة ، يمثل 44٪ من استهلاك النفط الأمريكي في عام 2020. معظم استهلاك البنزين في الولايات المتحدة يحدث في قطاع النقل (96٪)، والقطاعين الصناعي والتجاري تستهلك البقية. في عام 2020، و انخفض استهلاك البنزين في الولايات المتحدة إلى 8 ملايين برميل في اليوم، بانخفاض قدره 14٪ عن عام 2019، إلى أدنى مستوى له منذ عام 1997.
اما الديزل (السولار) فقد انخفض استهلاكه في الولايات المتحدة بنسبة 8٪ من عام 2019 إلى عام 2020، و شكل 21٪ من استهلاك النفط في الولايات المتحدة في عام 2020، ويستهلك الديزل في اكثر من قطاع، ولكن أكثر من 75% منه يستهلك في قطاع النقل، ومعظمه من قبل الشاحنات التجارية والسفن والقطارات.

اقرأ أيضاً:   46 وفاة و 4555 إصابة بفيروس كورونا اليوم الأحد / تفاصيل

شكلت سوائل الغاز الهيدروكربونية 18٪ من إجمالي استهلاك النفط في الولايات المتحدة في عام 2020. وفي العام الماضي، بلغ استهلاك الغاز البترولي 3.2 مليون برميل في اليوم. يشكل البروبان 25٪ من إجمالي الاستهلاك ، ويتم استهلاكه في قطاعات السكن والتجارة والصناعة والنقل. أما النسبة المتبقية البالغة 75٪ فيستهلك في المقام الأول كمادة وسيطة كيميائية لصنع البلاستيك في القطاع الصناعي.
اما قود الطائرات فقد شكل 6٪ من إجمالي استهلاك النفط في الولايات المتحدة في عام 2020. وقد انخفض استهلاك وقود الطائرات في العام 2020 بنسبة 62٪ عن العام 2019 (وهو أكبر انخفاض لأي منتج نفطي في العام الماضي) إلى أدنى مستوى له منذ عام 1983.

اقرأ أيضاً:   ارتفاع الوفيات و نسبة الفحوص الايجابية اليوم الاحد
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى