الاصابات
745٬667
الوفيات
9٬647
قيد العلاج
6٬652
الحالات الحرجة
540
عدد المتعافين
729٬368

امريكا واستراتيجية القاعدة الى الهرم ضد ايران !!

إجتماع اسرائيل : امريكا واستراتيجية القاعدة الى الهرم ضد ايران !!
د.كمال الزغول

يبدو أن الرئيس الامريكي عاد الى الطريق المعهودة في السياسة الامريكية، وهذا بدا واضحا عندما لم يوجه ضربة لايران بعد اسقاط الطائرة الامريكية المسيرة فوق مياه الخليج العربي، والمح حينها الى أن جون بولتون من “الصقور” ويستمع جيدا عندما يتعلق الموقف بالامن القومي الامريكي الذي لا يحتمل قرارات متسرعة.

نقطتان اساسيتان توحي بأن الرئيس الامريكي عاد الى بيت القرار الامريكي بمنهاجه القديم على مدار قرن من الزمان:

اولا، عدم الرد المباشر على اسقاط الطائرة المسيرة الامريكية، وهذا يثبت أن تويتر الرئيس ترامب مختلف تماما عن ما يطبخ من قرارات في البيت الابيض، والبيت الابيض يعلم تماما أن الحرب الشاملة لا تنجح بدون حلف اوروبي-امريكي كما حدث في الحرب على العراق والحرب على افغانستان .

اقرأ أيضاً:   عندما يكون الاب معتدٍ أثيم

ثانيا، الاجتماع الروسي الامريكي الاسرائيلي الذي حضره مستشار الامن القومي الامريكي جون بولتون وأمين مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف ورئيس مجلس الامن الاسرائيلي مائير شبات ،جاء لإعلان استراتيجية (القاعدة الى الهرم (Bottom -up Approach) ضد ايران.

هذه الفكرة الأمريكية بدأت تتبلور للخلاص من اذرع ايران في المنطقة، وقد بدا واضحا أن المسرح السوري أخذ الاولوية الاولى عسكريا بالتوازي مع رسم مسرح في دول الاعتدال العربي، ودمجها بما يسمى خطة السلام الاقتصادي، والمسرح اليمني ،اعتمادا على االتحالف العربي، اخذ الاولوية الثانية عسكريا ايضا.

اقرأ أيضاً:   مجانية التعليم العالي… والطالبة الضحية… !

ضمن هذه الاولويات، وتجنبا للحرب الشاملة وبشكل تدريجي وفق بناء السياسات، ‏لا يستبعد تخلي الروس عن ايران، وشخص بشار الأسد قد يستبدل اذا رفض خروج ايران مع الاحتفاظ بنظامه من اجل الخروج بحل سياسي، وعليه فإن حرب الاغتيالات واردة بين ايران والنظام والروس، وداعش ايرانية ضد الروس قد تبدأ من جديد ،وكلام لافروف بُعيد الاجتماع عندما المحَ (ان امريكا تخطط لسيناريو خطير لايران) يعتبر رسالة مبطنة لايران لكي تخرج من سوريا وذلك لابعاد شبح الصدام معها ، والمعارضة السورية قد تأخذ نفس طويل لفرض واقع جديد.

اقرأ أيضاً:   اعتذار الطائر الذي تسبب بانقطاع الكهرباء

خلاصة القول ، أن العقوبات الاقتصادية جنبا الى جنب مع الاشتباك الامريكي مع اذرع ايران في سوريا ، العراق، اليمن يمثل الاستراتيجية الامريكية الجديد والواضحة التي طالب بها الديمقراطيون في الكونغرس الامريكي والتي تتمثل بسياسة محاربة الاذرع لتفتيت المركز قبيل تفعيل قوة الطرد عن المركز في مفاعل بوشهر النووي .

[email protected]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى