الاصابات
746٬480
الوفيات
9٬662
قيد العلاج
6٬633
الحالات الحرجة
470
عدد المتعافين
730٬185

المفاجآت تظهر مبكرًا في دوري المحترفين

سواليف – لم تخلو مباريات الأسبوع الأول لدوري المحترفين الأردني، من المفاجآت المبكرة، حيث جاءت نتائج بعض المباريات مخالفة للتوقعات.

وتصدرت فرق الفيصلي والرمثا وشباب الأردن الترتيب العام، برصيد 3 نقاط، في حين كان التعادل سيد الموقف في 3 مواجهات.

وجاء فوز الفيصلي على اليرموك 2-0، منطقياً، وكذلك ينطبق على الرمثا الذي فاز بذات النتيجة على منشية بني حسن.

ولم يكن فوز شباب الأردن على الجزيرة 2-1، متوقعاً، في ظل فارق القدرات الفنية والمالية، ليشكل هذا الفوز المفاجأة الأكبر في الأسبوع الأول.

اقرأ أيضاً:   "أنا أموت كل يوم من جديد" شهادة صوتية حصرية لجندي صهيوني أسير لدى المقاومة

ويحسب فوز شباب الأردن لمدربه المخضرم عيسى الترك، الذي يخوض تحدياً قوياً هذا الموسم، من خلال الإعتماد على العناصر الشابة ومنحها الثقة لتشكل فريق المستقبل في المواسم المقبلة.

وخيّب الوحدات، آمال جماهيره التي احتشدت داخل استاد الملك عبد الله الثاني، لمساندة فريقها أمام ذات راس، لكن الفريق ظهر عاجزاً عن خلق الفرص أمام دفاع منظم وتحديداً في الشوط الأول، ليخرج في النهاية متعادلاً 2-2.

اقرأ أيضاً:   إصابة 8 لاعبين من جنوب السودان بكورونا قبل يوم من مواجهة النشامى

وكذلك نجح الوافد الجديد فريق شباب العقبة في خطف نقطة التعادل من براثن الحسين إربد.

ولم يستسلم البقعة أمام الأهلي في مباراة مثيرة، حيث كان متأخراً بهدفين لكن في آخر 3 دقائق من الشوط الأول نجح في تسجيل هدفي التعادل، وفي الشوط الثاني تقدم الأهلي 3-2، لكن البقعة عاد ليكشر عن أنيابه ويترجم جهوده مجدداً بتسجيل هدف التعادل في الدقيقة (90+4).

اقرأ أيضاً:   ذهبية وفضية للأردن في بطولة آسيا للتايكواندو

وتوحي هذه المفاجآت المبكرة، بأن الإثارة والصراع في المنافسة سيبلغ أشده في الجولات المقبلة.

وشهدت مباريات الأسبوع الأول تسجيل 19 هدفاً، وبمعدل ثلاثة أهداف تقريباً في المباراة الواحدة، كانت حصيلة المحترفين الأجانب منها 7 أهداف.

كوررة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى