الاصابات
744٬377
الوفيات
9٬614
قيد العلاج
7٬093
الحالات الحرجة
540
عدد المتعافين
727٬670

المدينة الفائضة

المدينة الفائضة
يسارخصاونه

سقطت عن أمريكا الكثير من الأقنعة ، والشعوب العربية والإسلامية التي لا تلبس القناع بقيت بنفس صورتها المشرقة ، وأعني بذلك أننا لم نسمع كلمة شماتة لما أصاب المجتمع الأمريكي من أي عربي أو مسلم ، ربما هناك من تجاوب مع الإعلام الأمريكي في الانتقاد والسخرية من الإدارة الأمريكية وهذا أمر مألوف ، لكن لم نسمع سوى الكلمات التي تقول اللهم احفظ الشعب الأمريكي ، وهذه هي الصورة الإنسانية التي يمتلكها المسلم أولاً والعربي ثانياً ، فنحن نقولها وبصوت عالٍ نعم نحن مع الشعب الأمريكي الذي يدفع ثمن الأخطاء الإدارية ، وهذا ما يحصل في كثير من الدول في العالم ، ربما من فترة طويلة لم تعتد أمريكا هذه الصورة التي حدثت فيها ، ونحمد الله أن عدد الضحايا في هذه الفوضى لم يكن كبيراً ، وأظن أن ما حدث هناك لو حدث في أي دولة لكان عدد الضحايا أكبر بكثير ، نعم كانت هناك فوضى كبيرة تمّ لضعاف الضمير أن يستغلوها بالسرقات أو التخريب ، لكن ما زلنا نراهن على وعي المواطن الأمريكي من كل الأطياف أن يلتزم المسؤولية في التعامل مع ما يجري هناك ، وأعيدها ، اللهم احفظ شعوب العالم ، والشعب الأمريكي مما هو فيه

اقرأ أيضاً:   وهل يصنع الأمل ؟
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى