المباطحة ..الاردن .. وقفة رجل واحد / محمد فؤاد زيد الكيلاني

المباطحة …. الاردن ….. وقفة رجل واحد
محمد فؤاد زيد الكيلاني
عندما نقول وقفة رجل واحد يعني وقفة رجل واحد بكل التفاصيل ، الأردن لا يركع ويلا يتزعزع أبداً .
احد رجالات الأردن ذهب لمنازلة مسخ ممن كان بعض من أقوامه مسخ قردة وخنازير ، قال تعالى : “وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ الَّذِينَ اعْتَدَوْا مِنْكُمْ فِي السَّبْتِ فَقُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ”. ( البقرة : 65) . وجاء في الانجيل (يا أولاد الأَفَاعِي …). لان المواجهة أفضل من الغدر ، وأراد أن يقابل رجل لرجل إذا كان الطرف الآخر يعرف معنى الرجولة .
النائب ذهب وهو يحمل الحصانة التي منحها إياها القانون لم يستغلها وطلب المنازلة بكل رجولة .
فهو ليس رجل فقط بل الأردن كلها رجال ونشامى أمثال النائب يحيى السعود . أتريد أن تنازل رجال في أعراسهم يقولون :” يا ويلك ويل ياللي بتعادينا …… ” .

اقرأ أيضاً:   انقذوا ما تبقى من تراثنا
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى