القطاعات والأنشطة الأكثر تضررا في تموز (أسماء)

سواليف – أعلنت #الحكومة #القطاعات والأنشطة #الاقتصادية الأكثر تضررا أو غير المصرح لها بالعمل بسبب جائحة كورونا لشهر تموز.

ووفق القائمة المنشورة في الجريدة الرسمية، الأحد، فإن القطاعات الأكثر تضررا هي كالآتي:

أولا القطاعات والأنشطة غير المصرح لها بالعمل: منشآت تنظيم المهرجانات والمؤتمرات والمعارض، ومنشآت رياض الأطفال، والنوادي الليلية والبارات وصالات الدسيكو، ومنشآت المسارح.

ثانيا: القطاعات والأنشطة الاقتصادية الأكثر تضررا وهي: منشآت تنظيم الحفلات وصالات الافراح ومراكز الألعاب الكهربائية والإلكترونية والحمامات التركية والشرقية والمراكز والأكاديميات الرياضية ومراكز اللياقة البددنية والأندية الرياضية والمسابح الداخلية الموجودة في المنشآت الفندقية والمجمعات السكنية والسياحية والمسابح العامة.

اقرأ أيضاً:   حماس تكشف الحقيقة بشأن صفقة التبادل

كما تضم هذه الفئة نوادي الفروسية والحدائق العامة بما في ذلك من محلات تجارية موجودة داخلها، وأكاديميات ومراكز التدريب المهني والتقني غير الخاضعة لقانون التربية والتعليم ومراكز البلياردو والسنوكر الترويحية والرياضية والمدن الترفيهية ومنشآت دور السينما والمراكز التعليمية والثقافية.

كما ضمت ذات الفئة، منشآت تأجير لوزام الأفراح والمناسبات والمنشآت السياحية المرخصة بموجب قانون السياحة ومن ضمنها مكاتب الحج والعمرة والمنشآت السياحية ضمن حدود مناطق العقبة الاقتصادية الخاصة، والمتاحف التابعة للقطاع الخاص ومنشآت التوظيف المرخصة ومنشآت استقدام العاملين ومنشآت النقل الجوي والبري والبحري للأفراد.

اقرأ أيضاً:   5 آلاف دينار غرامة تشغيل تطبيق نقل غير مرخص

كما ضمت القائمة منشآت وسائط النقل العام وتأجير السيارات السياحية والصناعات الجلدية والمحيكات وصناعة منتجات البحر الميت والصناعات الخشبية والأثات وصناعة الخيم والمظلات والمطابع وصناعة القرطاسية والخدمات الجامعية ومكاتب إصدار التأشيرات، وماكتب وشركات التخليص باستثناء الفروع في العقبة.

كما ضمت القائمة منشآت عاملة في مجال التدريب على الطيران والتدريب على صيانة الطائرات والمنشآت العاملة في قطاع النشر والتوزيع والمطاعم الشعبية والمقاهي والمحلات في الأسواق الشعبية ومنشآت تجارة الألبسة والأحذية والإكسسوارات والصحف الورقية والمطبوعات الإلكترونية ومنشآت المدارس ومراكز تعليم السواقين.

اقرأ أيضاً:   أبو قاعود يقاضي المسيئين للفيصلي

وأخيرا ضمت ذات القائمة منشآت التجميل وتجهيز العرائس وبيع وتأجير الفساتين ولوازمها، ومنشآت بيع القرطاسية والمكتبات ومنشآت التصوير الفوتوغرافي والتصوير والانتاج والتوزيع الفني واستديوهات الانتاج الإعلامي والسينمائي، ومنشآت تقديم تقديم الطعام والشراب للحفلات والمؤتمرات، ومنشآت بيع الزهور وبطاقات الأفراح ومتعهدي نقل طلبة المدارس، والمحميات الطبيعية والمنشآت العاملة داخلها ومنشآت بيع المكملات الغذائية ومنشآت تعبئة وبيع المياه ومنشآت مراكز التربية الخاصة ومنشآت الدعاية والإعلام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى