الغرور ضمن أبرز أسباب ضياع الحلم العربي للأهلي المصري

سواليف – سيطرت حالة من الغضب، على جماهير النادي الأهلي المصري، بعد أن ودع الفريق البطولة العربية، من دور الأربعة، أمام الفيصلي ، بالخسارة بثنائية مقابل هدف واحد.

ووجهت جماهير الأهلي، غضبها تجاه الجهاز الفني، بقيادة حسام البدري، واتهمت المدير الفني، بالتسبب في الخسارة، بعدما ارتكب عدة أخطاء فنية واضحة.

ويقدم  في التقرير التالي، أبرز الأخطاء التي قتلت الحلم العربي، للأهلي المصري.

لغز عمرو بركات

كان خروج عمرو بركات، من القائمة التي خاضت لقاء الأهلي، ضد الفيصلي ، في ظل المستوى المميز الذي قدمه اللاعب في لقاءات الفريق مؤخراً.

اقرأ أيضاً:   خسارة مفاجئة للاعب للملاكمة عشيش في الأولمبياد

وظهر بركات بمستوى طيب، وسجل هدفين في مرمى الوحدة الإماراتي ونصر حسين داي الجزائري، والأخير كان سبباً في تأهل الأهلي للدور قبل النهائي.

وزاد من حيرة الجماهير، استدعاء البدري، لأحمد الشيخ الذي لم ينسجم مع الفريق بشكل كامل.

القصور الدفاعي

عانى الأهلي من قصور دفاعي واضح، في البطولة العربية، بدليل أنه استقبل في 4 مباريات 4 أهداف، وحافظ على نظافة شباكه في لقاء واحد فقط أمام الوحدة.

وظهر الأهلي بأخطاء واضحة في خط الدفاع، بعد رحيل أحمد حجازي، إلى وست بروميتش الإنجليزي، ومع إصابة محمد نجيب وسعد سمير، ظهر الفريق بلا بدائل في خط الدفاع، لدرجة أنه أشرك الظهير الأيمن أحمد فتحي، في مركز قلب الدفاع.

اقرأ أيضاً:   عقوبات بحق لاعبي الفيصلي والوحدات / تفاصيل

عودة النجوم

أخطأ الجهاز الفني، بعودة القوام الأساسي، ونجوم الفريق الذين حصلوا على الراحة، للمشاركة في لقاءات البطولة.

ولم ينجح أحمد فتحي والتونسي علي معلول، في مساعدة الفريق دفاعيا، وارتكبا أخطاء قاتلة، كما أن اللاعب العائد من الإعارة أحمد الشيخ، لم يظهر بمستوى طيب بسبب عدم جاهزيته.

الغرور والثقة الزائدة

اقرأ أيضاً:   عشيش يفوز على حامل فضية بطولة العالم بالملاكمة

فشل الجهاز الفني في التعامل بشكل نفسي مع اللقاء، ولم يؤهل لاعبيه بشكل مناسب للقاء الفيصلي الأردني، بعد الهزيمة منه في دور المجموعات بالبطولة.

وقدم الأهلي أداءً هزيلاً بسبب الغرور والثقة الزائدة، التي ظهرت على لاعبي الفريق الأحمر، منذ إجراء القرعة، والحديث عن الانتقام من الفيصلي، بعد الخسارة الأولى.

وزاد من صعوبة الوضع، أن الفيصلي تعامل مع أنباء توجيه القرعة بشكل ممتاز، حيث جهز الفريق نفسياً لتحقيق الفوز، وهو ما تحقق بالفعل.

كوررة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى